• الاعتكاف في رمضان.. تعرف على أحكامه وما يباح وما لا يباح

    01:34 ص الثلاثاء 21 مايو 2019
    الاعتكاف في رمضان.. تعرف على أحكامه وما يباح وما لا يباح

    الاعتكاف - ارشيفية

    مصراوي:

    نشر مركز الأهر العالمى للفتوى الإلكترونية التابع للأزهر الشريف من خلال الصفحة الرسمية له على فيسبوك الأحكام التى توضح ما هو الاعتكاف، وما وما يباح وما لا يباح المعترف وضوابط تلك السُنة النبوية الشريفة، والفوائد التى تعود على المسلم منها، وذلك ما نتعرف عليه خلال السطور التالية:

    ما هو الاعتكاف:

    الاعتكاف هو سُنَّة مشروعة ثابتة؛ فقد ورد عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه كان يعتكف في المسجد، وكان يخصٌّ العشر الأواخر من رمضان بالاعتكاف، وقد امتثل هذه السنة أزواجه وصحابته رضي الله تعالى عنهم.

    صدق النية:

    على المعتكف أن يكون صادق النية فى اعتكافه، مخلصًا فى عبادته، مبتعداً عن المباهاة والرياء والعجب بالطاعة، غير راغب في مدح أو ثناء؛ فالعمل المقبول هو ما ابتغى به وجه الله سبحانه، قال تعالى: {إِنَّا أَنزَلْنَا إِلَيْكَ الْكِتَابَ بِالْحَقِّ فَاعْبُدِ اللَّهَ مُخْلِصًا لَّهُ الدِّينَ * أَلَا لِلَّهِ الدِّينُ الْخَالِصُ}.. [الزمر - 2 : 3].

    اغتنم اعتكافك:

    على المعتكف أن يملأ وقته بالأعمال الصالحة، وأن يُكثر من الذكر والتسبيح والاستغفار، وقراءة القرآن، وألا يضيع وقته في غير ما شرع الاعتكاف لأجله.

    أقبل على الله:

    جدير بالمسلم المعتكف وقد انقطع بجسمه عن الدنيا أن يُخرجها من قلبه حتى يصلح الله حاله ويعمر الإيمان قلبه؛ فتستقيم جوارحه.

    ما يباح للمعتكف:

    * الكلام المباح الذى دعت إليه الحاجة.

    * الخروج لحاجته التى لابد منها كالتداوي إن كان مريضاً.

    * تصفيف شعره، وتقليم أظفاره، وتنظيف بدنه، ولبس أحسن الثياب، والتطيب بالطيب.

    * له أن يأكل ويشرب فى المسجد وينام فيه بشرط المحافظة على نظافته وصيانته.

    ما يكره للمعتكف:

    * البيع والشراء.

    * الكلام بما فيه إثم.

    مبطلات الاعتكاف:

    * الجماع.

    * الخروج من المسجد عمدًا لغير حاجة.

    * الحيض والنفاس للمرأة لفوات شروط الطهارة.

    * ذهاب العقل بجنون أو سكر.

    فوائد إيمانية:

    - الاعتكاف يزيد الصلة الإيمانية بالله، تلك الصلة التي تزكي النفس، وتجعل المرء أقدر على مواجهة أعباء وفتن الدنيا.

    - من اعتكف العشر الأواخر كان حريًا بموافقة ليلة القدر، ومن أدرك ليلة القدر وقامها احتسابًا غُفِر ذنبه، واستجيب دعاؤه، وخَتَم الشهر برضوان الله عز وجل.

    إعلان

    إعلان

    إعلان