إعلان

احتفالات صاخبة لمشجعي ليفربول في مصر بعد الفوز بكأس الاتحاد (فيديو وصور)

12:05 ص الأحد 15 مايو 2022

كتب- محمد مهدي:

احتفالات صاخبة جرت داخل إحدى الكافيهات بمنطقة مدينة نصر على يد رابطة مشجعي ليفربول بمصر، عقب إحراز الريدز لقب كأس الاتحاد الإنجليزي، بعد معاناة مع الأشواط الإضافية والركلات التريجيحة، كانت السعادة بادية على الوجوه بينما يتابعون صعود الفريق إلى منصة التتويج "مصدقتش نفسي من الفرحة، اتشقلبنا حرفيا واحنا بنحتفل بالكأس" يذكرها أحمد إبراهيم أحد أبرز أعضاء الرابطة الذي احتفل على طريقة المدرب يورجن كلوب.

كان الجميع على استعداد لتلك المباراة الهامة "بقالنا كام يوم بنجهز عشان نتجمع ونحتفل سوا بالفوز لما ربنا يكرمنا" وقع الاختيار على كافية كبير في مدينة نصر "واتفقنا نيجي بالأعلام وتي شيرتات النادي" وقبل ساعات من بداية المواجهة مع نادي تشيلسي توافد العشرات على المكان المحدد لمتابعة تشكيل الفريق والدخول في أجواء اللقاء الحاسم في نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي.

البداية القوية من الريدز منحت أنصاره داخل مصر دفعة معنوية عالية، ضغط كبير على البلوز، تحركات جيدة من خط الهجوم صلاح وماني ودياز، تهديد متبادل على مرمى الفريقين قبل أن تحدث الأزمة الأولى بعد نصف ساعة من الشوط الأول "أول ما صلاح وقع على الأرض كنت متضايق جدا" النجم المصري ليس في أفضل حالته وبينما ينتظر الجميع عودته بقوة إلى التهديف تظهر لعنة الإصابات "كنا قلقانين خاصة إن فريق تشيلسي مش سهل أبدا".
5aeb3436-ea83-4499-9f50-c5471b84364b

في الشوط الثاني ظلت المباراة على صفيح ساخن فيما مس القلق قلوب الحضور من مشجعي رابطة ليفربول خوفا من استقبال هدف في مرماهم "عندهم الباكين كويسين جدا، والمرتدات بتاعتهم ممتازة، غير إن تشيلسي ليهم تار قديم بعد ما كسبناهم في ماتش الكأس اللي فات" حرص الحضور على الغناء والهتاف لأبرز اللاعبين "زي صلاح طبعا قبل ما يطلع وفان دايك وفيرمينو، وكمان بنغني لن تسير وحدك أبدا".

امتدت المباراة للأشواط الإضافية، خرج أكثر من لاعب آخر بليفربول بداعي الإصابة مثل المدافع المخضرم فان دايك وزميله روبرتسون، ظهر الإرهاق على اللاعبين حتى جاءت ضربات الجزاء الترجيحية "كنا ماشين كويسة، لما ماني ضيع قولت البطولة راحت" يقولها عمر صلاح، نائب رئيس رابطة مشجعي ليفربول بمصر "لكن عشان مدربنا هو يورجن كلوب، فاحنا عندنا دايما أمل في الفوز".

أهدر تشيلسي ضربة جزاء جديدة قبل أن يحسم اللاعب اليوناني تسيميكاس المباراة بإحرازه ركلة موفقة ليتحول ملعب ويمبلي إلى اللون الأحمر وتكسو أعلام ليفربول في الوقت نفسه المنطقة التي يجلس بها رابطة مشجعي ليفربول بمصر "لحظة الفوز بالبطولة هي أمتع حاجة في حياة أي مشجع، لأنها نتاج موسم طويل مليان أحداث كتيرة، ما بين الحلو والصعب والمعاناة".

بطولة جديدة تدخل إلى دولاب الكؤوس الخاص بليفربول على يد المدرب الألماني كلوب "احنا فخورين بوجود مدرب بحجم يورجن في نادينا، هو صانع الإنجازات وقدر يرجعنا لمنصة التتويج بعد سنين عجاف" يعتقد أنه كان قادرا على بث الروح في الفريق مرة ثانية رفقة إدارة حكيمة تسير على الطريق الصحيح "وعشان كدا عندنا أمل في الدوري لحد دلوقتي، وكمان نفسنا في دوري أبطال أوروبا آخر الشهر".

لن تنتهي الاحتفالات لدى مشجعي ليفربول في مصر، تلك ليلة ستبقى في الذاكرة أبد الدهر "أول حاجة عملتها إني احتفلت على طريقة يورجن كلوب مع الجمهور، دي عادة عندنا بعد الفوز بالمباريات المهمة" يسرد هذا الموقف إبراهيم بحماس شديد مؤكدا على فرحته بخطوات الفريق فضلا عن اللفتة الطيبة التي جرت مع اللاعب المصري مؤمن زكريا "كنت هعيط لما شوفت احتفال صلاح واللاعبين مع مؤمن زكريا، من أجل اللقطات الإنسانية في تاريخ كرة القدم".

فساتين وأحذية".. ملابس العيد للبنات بأفضل الأسعار

تعرف عليها
محتوي مدفوع

إعلان

إعلان

El Market