"مُذنّب فوق هضبة الهرم".. كواليس صورة جمعت التاريخ والفلك ونشرتها مجلة عالمية

11:36 ص الجمعة 17 يوليه 2020
"مُذنّب فوق هضبة الهرم".. كواليس صورة جمعت التاريخ والفلك ونشرتها مجلة عالمية

مُذنّب فوق هضبة الهرم

كتبت- دعاء الفولي:
:تصوير- عمروعبدالوهاب

ما أن علم المصور عمرو عبدالوهاب بظهورالمُذنّب F3 NEOWISE في السماء ويمكن التقاطه بالعدسات الفلكية، حتى أعد العُدة. قرر تتبعه في أي مكان داخل مصر، استقر على تصويره من صحراء الفيوم أو الصحراء البيضاء، لكنه اكتشف أن آخرين سجلوا وجوده بعدسات من داخل المُدن، وقتها لم يتردد كثيرا "حسبت هيكون موجود إمتى فوق الهرم عشان أروح".

الواحدة صباحا في التاسع من يوليو الجاري، كان عبدالوهاب موجودا في منطقة الأهرامات رفقة صديقه وثالثهما الحماس، الكاميرا أمامه موضوعة على حامل تليسكوب، وبمساعدة البرامج الفلكية ظل يتابع موعد ظهور المُذنب في السماء "مكنتش شفت صور كتير فلكية في مصر وسط المزارات السياحية أو الأثرية"، انتظرا بشغف "لحد تقريبا 3 وربع صباحا كان بدأ يظهر بصورة واضحة"، وجّه عبدالوهاب الكاميرا والتقط صور عديدة، لكن الجائزة الكبرى كانت في الرابعة صباحا إلا خمس دقائق "كان المُذنب فوق الهرم"، لم يستمر الأمر أكثر من عشرين ثانية حتى تغير مكانه.

رغم الإرهاق، لم يتمالك عبدالوهاب نفسه من السعادة "كنت مبسوط لدرجة لما روحت البيت مكنتش عارف انام وعايز أقوم أظبط الصور"، في الثامنة والنصف مساءً من نفس اليوم نشر الصورة عبر صفحته بموقع فيسبوك، اعتاد عبدالوهاب تلقي إشادات طوال الوقت بسبب ما يلتقطه من صور فلكية أو لأنشطته عموما، فهو رئيس جمعية مصطفى محمود الفلكية، لكن تلك المرة كان وقع الصورة مختلف.

1

"مفاتش ساعة كانت الصورة اتنشرت على صفحات فلكية عالمية مختلفة"، قبل أن يتواصل معه مُصور من مجلة ناشيونال جيوجرافيك، يستأذنه نشر الصورة على صفحته التي يتابعها ما يزيد عن مليون شخص، رحّب عبدالوهاب بالأمر، وفي اليوم التالي تواصل معه أحد القائمين على موقع بي بي سي سكاي نايت، وهو موقع فلكي تابع للمؤسسة الإعلامية البريطانية، ويصدر عنه مجلة بنفس الاسم "قالولي إنها أفضل صورة اتاخدت للمُذنّب وإننا هننشرها في المجلة ضمن حوالي عشرين صورة من العالم كله".

23

حينما تم نشر الصورة في موقع المجلة، كانت سعادة عبدالوهاب مضاعفة "لأني عملت حاجة بحبها ولأنها عملت صدى كويس وخلت مصر تتحط على الخريطة الفلكية العالمية".

4

وُلد عبد الوهاب وعاش بصعيد مصر لفترة طويلة "دا خلاني أحب السما، وأبقى عايز أدرس فلك واصور"، وذلك ما فعله، فيما حالفه الحظ حينما قابل الدكتور الراحل مصطفى محمود ورافقه قبل وفاته "ساعتها كان اشترى كاميرا وتليسكوب وصورت بيهم القمر لأول مرة"، حينها قرر عبدالوهاب ألا يتخلى عما يحب، يتنقل بين المحافظات المختلفة يرصد الظواهر الفلكية، يرتاح تحت سماء الصحراء، باتت صفحته فُسحة لمُحبي الفلك "مصر فيها تفاصيل عظيمة فلكيا بس للأسف محتاجة ناس تكتشفها".
5

كورونا.. لحظة بلحظة

كورونا فى مصر

  • 113742

    عدد المصابين

  • 102103

    عدد المتعافين

  • 6573

    عدد الوفيات

كورونا فى العالم

  • 58928190

    عدد المصابين

  • 40723134

    عدد المتعافين

  • 1392567

    عدد الوفيات

إعلان

إعلان

  • خدمة الاشعارات

    تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع مصراوي