"احنا بنخدم 20 مليون".. كيف يرى سائقون قرار حظر سير النقل الثقيل على الدائري؟

07:33 م السبت 15 سبتمبر 2018
"احنا بنخدم 20 مليون".. كيف يرى سائقون قرار حظر سير النقل الثقيل على الدائري؟

سيارات النقل الثقيل

كتب - محمد زكريا:

تصوير - نادر نبيل:

قبل دقائق من انتصاف يوم الثلاثاء الماضي، تحرك بلال يحي، من المصنع بالإسكندرية، قاصدًا العاصمة الإدارية الجديدة، بعربة مُحملة بمواد بناء. وبعد أن وصل إلى وجهته، وأفرغ شحنة الطوب في القاهرة، كان عليه العودة إلى المصنع مرة أخرى. لكن بدأ تطبيق الحكومة، لقرار، حظر سير النقل الثقيل، على الطريق الدائري بالقاهرة، منذ السادسة صباحًا حتى الثانية عشر ليلًا، أجبر صاحب الـ30 عامًا بالوقوف في الشارع لما يزيد عن اليوم، كما أضعف العائد الذي تقاضاه جراء نقلته تلك.

5

وبدأت وزارة الداخلية، صباح اليوم السبت، تطبيق قرار مجلس الوزراء، والذي يحظر على سيارات النقل الثقيل التي تزيد حمولتها على 4 أطنان، السير على الطريق الدائري وداخل القاهرة الكبرى، بداية من السادسة صباحًا وحتى الحادية عشر منتصف الليل.

لكن ناصر عبدالواحد، عضو نقابة عمال النقل البري، يرى في حظر سير النقل الثقيل لمدة تصل لـ18 ساعة يوميًا، "ظلم شديد" على السائقين، كذا يعتقد أنه يعوق التنمية والاستثمار، رغم تأييده لوجوب تنظيم سير النقل الثقيل على الطريق الدائري وضواحي القاهرة.

4

ويوضح عبدالواحد رأيه هذا، بـالقول: "النقل الثقيل يخدم أكتر من 20 مليون مواطن في القاهرة، يشمل هذا كل من يعمل بالمصانع والشركات والاستثمارات التي تعتمد كليًا عليه".

ويزيد عضو نقابة عمال النقل البري بالحديث عن: "ما يقرب من 3000 عربة نقل ثقيل، تعمل داخل أحياء القاهرة، من مناطق شبرا، المطرية، إمبابة، كرداسة، الوراق.. وكل هؤلاء يفصلهم عن الطريق الدائري حوالي 20 مترًا في المتوسط، فكيف يتم منعهم من السير عليه لما يصل إلى 18 ساعة يوميًا؟".

3

لكن أكد مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، على أن هذا القرار سيُسهم في "تخفيض الضغط المروري على الطريق الدائري بنحو 30 إلى 35%".

كما أعلن مدبولي عن "تنسيقًا بين الشرطة العسكرية والمدنية لتطبيق القانون، وعدم السماح بوقوع أية مخالفات تهدد سلامة الطريق ومستخدميه".

وستكون عقوبة المُخالف، وفقًا لحكم المادة (74) مكررًا (5) من قانون المرور رقم 66 لسنة 1973 وتعديلاته، "غرامة لا تقل عن ألف جنيه ولا تزيد على 3 آلاف جنيه".

2

لا يعترض عضو نقابة عمال النقل البري على مبدأ تنظيم سير النقل الثقيل، على العكس تمامًا، يجد في ذلك ضرورة تخدم الطريق والسائق معًا، لكنه يختلف مع التفاصيل.

يقول عبدالواحد، إن "الحظر داخل عواصم بعض الدول العربية، كالسعودية، البحرين، الإمارات، الكويت، يبدأ وقت الذروة، مواعيد خروج الطلاب والموظفين، من السابعة إلى العاشرة صباحًا، ومن الواحدة إلى الرابعة عصرًا، كمثال في بعض العواصم".

لذا تقدمت نقابة عمال النقل البري، بطلباتها إلى اتحاد عمال مصر ووزارة النقل، لإعادة النظر في قانون مجلس الوزراء، كما يقول عبد الواحد في حديثه لمصراوي.

8

طوال يوم الأربعاء الماضي، حتى قبل أن يُطبق الحظر رسمياً من اليوم 15 سبتمبر، وقف يحيى جوار عربته، التي جاورت عربات أخرى سببت الزحام في الشارع، لا سبيل له إلى الإسكندرية غير الطريق الدائري بالقاهرة، لكن فكّ الحظر عنه يبدأ بعد الثانية عشر مساءً، فما كان عليه إلا الانتظار.

أيضًا، يتواجد الزحام تلك الأيام، عند نهاية طريق القاهرة أسيوط الصحراوي الغربي، وسببه كما يقول عبدالواحد، وضع قوات الشرطة خيارًا واحدًا أمام عربات النقل الثقيل؛ إما أن تسير على الطريق الدائري الإقليمي، وما يتبع ذلك من قطع ما يصل إلى 80 كيلو مترًا إضافية، وإلا سيكون الانتظار في الشارع حتى انتهاء ساعات الحظر.

3

ورغم ثناء عضو نقابة عمال النقل البري على الطريق الدائري الإقليمي، لكنه ينتقد عدم ربطه بالدائري القديم، مما يُصعب من مهمة سائقي النقل الثقيل، كما يقول، ويزيد من المسافات التي يقطعوها في كل نقلة.

لكن تطبيق حظر السير، عند نهاية طريق القاهرة أسيوط الصحراوي الغربي، على سيارات النقل الثقيل، التي تكون وجهتها المنطقة الصناعية بمدينة السادس من أكتوبر، والتي لن تكون بحاجة إلى السير أساسًا على الطريق الدائري بالقاهرة، أو حتى المرور من ضواحيها، يُثير انتقاد عضو نقابة عمال النقل البري، حتى أنه وصفه بـ"الخطأ الذي لا يُغتفر".

9

لا يعرف السائق يحيى، كيف ستسير أموره في الأيام القادمة؟ لكن يقول إن تطبيق هذا القانون يُقلل من فرص عمله والاستفادة من أجره، رُبط له 200 جنيه جراء النقلة الأخيرة، لكن وقوفه في الشارع لساعات طويلة، كان وراءه مصروفات كُثر، طار جزء كبير من أجره قبل أن يصل إلى منزله، وهو كما يقول في أمس الحاجة إلى المزيد منه، خاصة أن والده مُتوفي منذ سنوات، ويتولى هو رعاية والدته و5 من أخوته، لذا كل ما يرجوه أن يتحسن حاله.

5

إعلان

إعلان