نقيب الأطباء الجديد بعد أسبوع من فوزه.. ما الذي يتنظر "أينشتاين" قصر العيني؟

07:10 م السبت 17 أكتوبر 2015
نقيب الأطباء الجديد بعد أسبوع من فوزه.. ما الذي يتنظر "أينشتاين" قصر العيني؟

الدكتور حسين خيري

 

تقريرـ شيماء الليثي:

اكتساح فاز به الدكتور حسين خيري قبل أسبوع عن منصب النقيب العام للأطباء بعد أن حصل على أعلى نسبة أصوات في انتخابات التجديد النصفي، و التي تقدر بـ 6920 صوتا بنسبة 46% من إجمالي الأصوات الصحيحة، إلا أن المنصب ليس بهذا الرونق، فينتظر استاذ الجراحة ملفات كثيرة شائكة تحتاج من يفتحها.

أينشتاين قصر العيني

لقبه طلابه حين كان عميد كلية طب القصر العيني بألقاب بـ"راهب الطب وأينشتاين والأب الروحي"، لما كان له من دور بارز في الإصلاح في فترة عمادته، فهمو المخلص في علمه والذي يكرس كل وقته وجهده به، على حسب وصف تلاميذه، لكن ربما اللقب الذي ينظرونه بعد أن أعطوه ثقتهم وأصواتهم ليصبح نقيبا عاما عليهم هو أن يكون "المخلّص" .

أهداف يسعى لتحقيقها

الدكتور حسين خيري في أول تصريح صحفي له مصراوي بعد إعلان فوزه بالانتخابات، أكد أن أهم هدف يسعى لتحقيقه في بداية عمله كنقيب للأطباء، هو توفير تدريب جيد للأطباء خاصة الأطباء الشباب، وتحسين الخمة الصحية المقدمة بشكل عام، و إحياء الجمعية الطبية العريقة لكي يتم احياء دورها في نشر التعليم الطبي الحديث وتتولى تدريب الأطباء، لكنه بحاجة إلى وقت وفرصة للتعرف على المجال الجديد بشكل كامل حتى يستطيع التصريح والحديث عنه، مشيرا إلى أنه لا ينكر أنه على علم بكل شيء.

ملفات في انتظاره

أسبوع مضى على تولي الطبيب مسؤلية النقابة، ولاتزل ملفات عديدة بانتظاره لفتحها، مثل مشكلة معاش الأطباء الحكومي المتدني، ومشكلة أطباء التكليف، و ملف قانون كادر الأطباء الأصلي الذي ينظم المهنة و يعطى أجور عادلة بما يصب في مصلحة الطبيب والمريض، كما أنه ينظم اسلوب العمل المهني من حيث ترقيات الطبيب وتقييمه مهنيا طبقا لطريقه عمله وطريقة تعامله مع المرضى، فضلا عن ملف الدراسات العليا للأطباء حيث أن أكثر من نصف الأطباء محرومين من الدراسات العليا، والذي لابد من إيجاد حلول سريعة له لخدمة الأطباء وخدمة المجتمع.

حيث لايمكن أن يكون نصف الأطباء الذين يعالجون المرضى غير المؤهلين، هذا بالإضافة إلى مشكلة تحسين الخدمة الطبية المقدمة وضرورة زيادة ميزانية الصحة من أجل إصلاح الوضع الصحي في مصر.

مشكلات عديدة تواجه النقيب الجديد، إلا أن أولى خطواته تبدأ غدا، حيث سيعقد اجتماعه الأول بمجلس النقابة تحت رئاسته، وسيشهد الاجتماع إجراء انتخابات هيئة المكتب الجديدة، ويتم انتخاب كل من الأمين العام، والأمين العام المساعد، ووكيل النقابة، وأمين الصندوق، وأمين الصندوق المساعد، بجانب إعادة تشكيل لجان النقابة المختلفة اللجنة الإعلامية والثقافية ومصر العطاء وباقي اللجان.

 

كورونا.. لحظة بلحظة

كورونا فى مصر

  • 113027

    عدد المصابين

  • 101881

    عدد المتعافين

  • 6548

    عدد الوفيات

كورونا فى العالم

  • 58928190

    عدد المصابين

  • 40723134

    عدد المتعافين

  • 1392567

    عدد الوفيات

إعلان

إعلان

  • خدمة الاشعارات

    تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع مصراوي