أمين عام نادي القضاة: تلقينا 62 شكوى بغرفة النادي كان أخطرهم احتجاز قضاة بناهيا (حوار)

10:10 ص الأربعاء 22 يناير 2014
أمين عام نادي القضاة: تلقينا 62 شكوى بغرفة النادي كان أخطرهم احتجاز قضاة بناهيا (حوار)

حوار- طارق سمير

''تلقينا 62 شكوى بغرفة النادي، كان أخطرهم احتجاز قضاة ناهيا''.. بهذه الكلمات، تحدث الأمين العام لنادي القضاة، المستشار محمد عبدة صالح، عن تفاصيل الخاصة بالغرفة أثناء سير عملية الاستفتاء، في حواره لمصراوي.

وكشف عبده صالح، أن عدد القضاة الذي تم استبعادهم أثناء عملية الاستفتاء، هم 9 قضاة فقط، وعقوبتهم ستكون اقصاها الفصل، وذكر أنه  كان عضوًا بلجنة التأديب والصلاحية التي تباشر التحقيقات مع مستشاري حركة ''قضاة من أجل مصر''، ولكنه آثر أن ينتقل لمباشرة أعمال نادي القضاة، تأكيداً على نزاهة القضاء .

نص الحوار :

بداية.. أعطنا نبذة عن تاريخكم في القضاء؟

أعمل حالياً نائب رئيس محكمة النقض، وتدرجت بالعمل في النيابة العامة لمدة 9 سنوات، نيابة شمال القاهرة، ثم نيابة شرق القاهرة، وعقبها عملت بمكتب النائب العام بنيابة الأموال العامة العليا، ثم عملت بجنح مستأنف عابدين والسيدة، ثم ترأست جنح مستأنف قصر النيل، ثم محامي عام لمحكمة النقض، وحالياً نائب رئيس محكمة النقض، وبالنسبة للعمل العام، قمت بقيادة انتخابات المستشار أحمد الزند، ووفقنا، وحالياً أمين صندوق نادي قضاة مصر .

ماهي جهود اللجنة العليا للانتخابات في عملية الاستفتاء؟

كان هناك دورًا كبيرًا في تسجيل الشكاوى، وعملت على حلها منذ بداية الاستفتاء، كالختم الذي كان متواجدًا في الانتخابات أو الاستفتاءات السابقة، كان أغلب أوراق البطاقات ليست مختومة، ولكن هذه المرة، تم وضع ختم للبطاقات بحوزة كل قاضي لجنة، وقامت اللجنة العليا للانتخابات، بتوفير عدد كبير من الموظفين داخل كل لجنة، وأماكن الاستفتاء كانت لائقة، وأماكن إقامة القضاة كانت بقدر أفضل عن المرات السابقة .

ماهي الخطة التي وضعتها غرفة عمليات نادي القضاة لإدارة عملية الاستفتاء؟

نحن دائماً قبل أي انتخابات أو استفتاء، نقوم بتشكيل غرف عمليات، يكون الهدف منها التواصل مع الزملاء من المستشارين باللجان، وبين اللجنة العليا للانتخابات، وعند حدوث أية مشاكل بأي لجنة، يتم إخطار الشرطة أو القوات المسلحة لسرعة التوصل لحلول.

ماهي القواعد التي اتبعت داخل لجان الاستفتاء من قبل المستشار المشرف عليها؟

لابد أن يكون القاضي المشرف على اللجنة محايد، ولا ينتمي لأي فصيل سياسي، أو يحاول توجيه أي ناخب داخل اللجنة، لأنه في حال قيامه بأي أمر من ذلك سيتم استبعاده من اللجنة.

كم عدد القضاة المستبعدين من عملية الاستفتاء؟ وما الاجراءات القانونية التي ستتخذ تجاههم؟

عدد المستبعدين 9 قضاة، وسيكون الإجراء المتخذ ضدهم على حسب كل هيئة قضائية، فكل هيئة ستقوم بالاطلاع على ما ورد إليهم من شكاوى من اللجنة العليا للانتخابات، وسبب الاستبعاد، وتُحقق فيها، ويتخذ فيها الإجراء المناسب طبقاً لقواعد كل لجنة، حيث أن العقاب التأديبي بالقضاء يكون تدريجي، أقصاه يصل إلى الفصل من القضاء، وليس السجن، وللعلم، فإنه قبل عملية الاستفتاء علمنا بعدد من القضاة، ينتمون لجماعة الإخوان المسلمين، وتم استبعادهم مباشرة.

كيف كانت تتلقى غرفة عمليات نادي القضاة الشكاوى من لجان الاستفتاء؟

كان هناك رقم خاص بالنادي لكل القضاة المشرفين على الاستفتاء، وكان أكثر من 3 خطوط متواجدين للتواصل مع القضاة، حيث يتم تحويل الخط من السكرتارية إلى أحد أعضاء غرفة العمليات، ونتلقى الإخطار، ونعمل على حله، إما من خلال إبلاغ اللجنة العليا للانتخابات، أو من خلال إخطار الشرطة والقوات المسلحة لحل أي شكوى يتم تلقيها.

كم عدد الشكاوى التي تلقتها غرفة عمليات نادي القضاة أثناء عملية الاستفتاء؟ وماهي أخطر الشكاوى؟

62  شكوى تلقتها الغرفة أثناء عملية الاستفتاء، وكان أخطر الشكاوى،  في اليوم الأول للاستفتاء، أن بعض الموظفين قاموا بالإبلاغ أن هناك بعض القضاة يقومون بتوجيه الناخبين داخل اللجان، وتم إخطار اللجنة العليا للانتخابات، واُستُبعِدوا، وباليوم الثاني للاستفتاء كان هناك شكوى بأن القضاة يتلقون على هواتفهم الشخصية رسائل تشجعهم على عدم المشاركة في الاستفتاء، وتوجه الناخبين للتصويت بـ''لا'' وتم اتخاذ الإجراءات القانونية، وإخطار الجهات الأمنية، ولكن كان أخطرهم احتجاز القضاة داخل لجان بـ ''ناهيا'' وتم إخطار القوات المسلحة والشرطة، وتمكنوا من السيطرة على الموقف وإخراج القضاة.

ماذا كانت ردود أفعال غرفة عمليات نادي القضاة على التفجير الذي حدث بمحكمة شمال الجيزة، ومسيرات الإخوان والاشتباكات التي حدثت أثناء عملية الاستفتاء؟

إن كل ما حدث كان الهدف منه ترويع الشعب، ولكن حدث على عكس ما توقع أنصار الرئيس السابق محمد مرسي، ونزل  للتصويت على الاستفتاء أعداد فاقت الاستفتاء الذي أقاموه بعام 2012 وصلت إلى 20 مليون مصوت، ولم يحدث للغرفة أي تخوف من أي شيء، لأنهم تأكدوا أن التفجير الذي لحق بمبنى محكمة شمال الجيزة بإمبابة بسيط، ولم يسفر إلا عن تلفيات واجهاته، وأن ما فعله أنصار الرئيس السابق محمد مرسي، من مسيرات واشتباكات، اعتقاداً منهم بأن ذلك سيعطل الاستفتاء، لكن ذلك لم يحدث، لأن نسبة الإقبال على التصويت زادت أكثر .

كيف تمت عملية فرز الأصوات داخل لجان الاستفتاء؟

بعد انتهاء عملية الاستفتاء، يكون لدى القاضي المشرف على اللجنة، محضرين فرز، ويقوم بتجميع أوراق الاستفتاء ويفصلهم إلى نعم ولا، ثم يضعهم بمحضر الفرز، وبعد القيام بتحرير المحضر، يتم إرسالها للجنة العامةـ وتقوم اللجنة العامة بتجميع محاضر تحرير الفرز من اللجان الفرعية الأخرى، الخاصة بها، وتعلن عن النتيجة، ثم تقوم بإرسال كل هذه الأوراق إلى اللجنة العليا للانتخابات.

ما هي ردود أفعال غرفة نادى القضاة عند نجاح الاستفتاء؟

كان يهمنا في الأساس سلامة الزملاء، ولذلك كان المستشار أحمد الزند، حريص على الزملاء منذ البداية، وقمنا بتحرير وثيقة تأمين على جميع القضاة المشتركين في الاستفتاء في حالة حدوث وفاة أو إصابة أو عج،ز وهذا كان يعطينا اطمئنان أكثر، ونحن كقضاة كنا فرحين بنجاح الاستفتاء ونجاح خارطة الطريق، لأن ذلك أسعد الشعب المصري، ونحن جزء من الشعب.

ما رأيك بما ورد بالدستور من مواد القضاء؟

تعتبر بالنسبة لنا مواد القضاء بالدستور جيدة جداً، لأنها وضعت موازنة مستقلة للقضاء، وأي تعديل للقوانين المكملة للدستور، ومنها قانون السلطة القضائية، لا يكون إلا بعد موافقة ثلثي المجلس، وليس الحاضرين فقط، وذلك يُعد ضمانة للقضاء، حتى لا نتعرض مرة أخرى لما تعرضنا له سابقًا.

ما رأيك بشأن استبعاد المستشار نهى الزيني من قضية إهانة القضاء؟

اعتقد أن القرار صحيح، لأن الدستور الجديد يؤكد على عدم مثول أي مستشار أمام قاضي للتحقيق، إلا بعد قرار المجلس الأعلى للقضاء بذلك، وقيامه برفع الحصانة عنه، للسماح بالتحقيق معه.

ما تعليقك على إحالة حركة ''قضاة من أجل مصر'' للصلاحية؟

إن تسميتهم بحركة قضاة من أجل مصر ''خاطئة'' لأنهم كانوا قضاة من أجل المصالح، والإخوان من وصلوهم لمراكز لا يستحقوها، وخرجوا عن الطريق القويم للقاضي، وعملوا بالسياسة، وظهروا بمؤتمرات، ومنها تجمع النهضة ورابعة العدوية، حيث أن القضاء لابد أن يكون بعيدًا عن العمل السياسي، لكنهم خالفوا ذلك.

 

لمتابعة أهم وأحدث الأخبار اشترك الآن في خدمة مصراوي للرسائل القصيرة.. للاشتراك ...اضغط هنا

 

إعلان

إعلان

إعلان