بإمامة والده.. أهالي "النجيلة" يؤدون صلاة الغائب على شادي "ضحية شاطئ الموت" -صور

08:56 م الجمعة 07 أغسطس 2020

البحيرة - أحمد نصرة:

أدى أهالي قرية النجيلة، التابعة لدائرة مركز كوم حمادة بمحافظة البحيرة، اليوم الجمعة، صلاة الغائب على الشاب شادي زغمار، الذي تعرض للغرق، بشاطئ النخيل بمحافظة الإسكندرية، في يوليو الماضي.

وأم عبدالله زغمار، والد "شادي" 17 عاما، المصلين خلال الصلاة، وناشد أئمة مساجد مصر بأداء صلاة الغائب على روح نجله، موضحًا أن الأسرة قررت ذلك، بسبب صعوبة التعرف على الجثمان، غير المكتمل الذي عثر عليه على شاطئ النخيل.

وشهد شاطئ النخيل، المعروف بشاطئ الموت، مأساة غرق 12 شخصًا في شهر يوليو الماضي، وذلك عقب تسللهم إلى الشاطئ فجرًا بالمخالفة لقرارات مجلس الوزراء، ونجحت فرق الغوص في انتشال 11 جثة، بالإضافة إلى جثمان غير مكتمل وغير واضح المعالم، فشل أهالي شادي في التعرف عليه.

كورونا.. لحظة بلحظة

كورونا فى مصر

  • 102625

    عدد المصابين

  • 93531

    عدد المتعافين

  • 5853

    عدد الوفيات

كورونا فى العالم

  • 32744522

    عدد المصابين

  • 24167549

    عدد المتعافين

  • 992914

    عدد الوفيات

إعلان

إعلان

خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع مصراوي