• خنادق وممرات سرية.. الإسكندرية تنجح في التعامل مع كارثة الهبوط الأرضي؟ (تسلسل زمني)

    05:00 م الثلاثاء 17 سبتمبر 2019

    الإسكندرية- محمد عامر:

    دون سابق إنذار تحدث ظاهرة الهبوط "الانزلاق الأرضي"، بسبب تغير خصائص التربة التحتية نتيجة وجود رشح أو كسر فى أحد مواسير المياه أو أعمال حفر.

    وفي مطلع أغسطس الماضي، اهتزت عقارات شارع ياسين بمنطقة محرم بك وسط الإسكندرية، إثر حدوث هبوط أرضي هو الأسوأ بسبب أعمال تنقيب غير شرعية عن الآثار بأحد المنازل.

    وعلى مدار نحو 45 يومًا، تحاول كافة الجهات التنفيذية بالمدينة الساحلية إصلاح الهبوط الذي أثار الرعب والقلق فى نفوس المواطنين، لخطورته الداهمة على منازلهم.

    "مصراوي" يستعرض في تسلسل زمني أبرز ما جرى من أعمال للسيطرة على الهبوط الأرضي خلال الأيام الماضية:

    حفرة عميقة

    في 3 أغسطس الماضي، تلقت غرفة عمليات محافظة الإسكندرية بلاغًا بحدوث هبوط أرضي كبير أمام العقار رقم 4 شارع ياسين بمنطقة محرم بك بحي وسط.

    تسبب الهبوط في حدوث حفرة عميقة وكسور وشروخ بالأسفلت وتصدع وميل 3 عقارات أرقام "1،3،5" بالشارع المشار إليه، ما هدد بانهيارها وتشريد السكان.

    التنقيب عن الآثار

    كشفت معاينة مسئولي حي وسط، وضباط قسم شرطة محرم بك، ومسئولي شركات المرافق "الغاز، الصرف الصحي، مياه الشرب"، سلامة كافة المواسير وعدم وجود كسر أو رشح.

    وفي يوم 5 أغسطس، كانت المفاجأة في انتظار الجميع، بعدما عثر على حفرة عميقة وأنفاق عرضية للتنقيب عن الآثار داخل العقار رقم 4 بشارع ياسين، تسببت في الهبوط الأرضي.

    ميكانيكا التربة

    عاينت لجنة يترأسها الدكتور أحمد شوقي، أستاذ ميكانيكا التربة والأساس بكلية الهندسة جامعة الإسكندرية، الشارع والعقارات والمحال التجارية لإعداد تقرير عاجل يتضمن تحديد طبيعة التربة والأسلوب الأمثل لإصلاح الهبوط.

    شارك في أعمال اللجنة سكرتير عام حي وسط، ومديرا إدارتي الطرق والمباني والمشروعات، ومسئول قطاع وسط بمديرية الطرق والنقل، وآخرون، للتنسيق وبدء أعمال إصلاح الهبوط في أسرع وقت.

    صلب 3 عقارات

    وفي 25 أغسطس الماضي، بدأت اللجنة أولى خطوات إصلاح الهبوط الأرضي من خلال صلب وتدعيم العقارات أرقام "1، 3،5"، لتأمينها قبل الشروع في تغيير شبكة الصرف الصحي ورصف الشارع.

    وصرح العميد فادي وديع، رئيس حي وسط الإسكندرية، أنه تجري متابعة الموقف على مدار الساعة، من خلال التنسيق مع كافة الجهات المعنية، حفاظًا علي حياة السكان والمارة.

    إخطارات ترميم

    في 26 أغسطس الماضي، أرسل حي وسط الإسكندرية إخطارًا إلى ملاك وسكان باقي العقارات التي صدر لها قرارات ترميم بسرعة استخراج التراخيص اللازمة، وبدء أعمال الترميم في أسرع وقت، حرصا على سلامتهم.

    وتزامن مع الإخطار الإعداد لبدء أعمال إصلاح الهبوط الأرضي وإعادة رصف الشارع بالتنسيق مع شركة الصرف الصحي ومديرية الطرق، وذلك وفقا لتقرير الاستشاري وتحت إشراف هندسي.

    ردم الأنفاق

    بدأت أعمال ردم ودك التربة والهبوط الأرضي بـ"السن والزلط" بشكل هندسي، وملء الحفرة والأنفاق الأفقية بالعقار رقم ٤ بشارع ياسين، وفقا للتقرير الاستشاري لكلية الهندسة.

    وجرى الإعداد لرصد ميول كافة العقارات المجاورة لموقع الهبوط بالشارع، حرصا على سلامة وحياة قاطنيها.

    محطات رصد ثابتة

    يوم 11 سبتمبر الجاري، أجريت أعمال رصد نقاط مساحية للمباني بالشارع باستخدام جهاز "total station" لقياس ثباتها قبل استئناف أي أعمال إصلاح حرصا علي سلامة السكان والمارة.

    وجرى عمل محطات رصد ثابتة "روييرات" بالموقع لرصد العقارات بإحداثيات وارتفاعات، لتحديد وجود حركة بهذه العقارات من عدمه، حيث تمت عملية الرصد مرتين يوميا لعدة أيام متتالية وتسجيل النتائج.

    العمل مستمر

    وبحلول يوم 16 أغسطس، واصلت اللجنة المشكلة أعمال معالجة الهبوط الأرضي بعد قياس ثبات العقارات من خلال إصلاح خط الصرف الصحي الحادث به الهبوط، بطول ١٨ متر، تمهيدًا للانتهاء من أعمال الإصلاح وإعادة الشيء لأصله بعد نحو 45 يومًا من العمل المتواصل.

    إعلان

    إعلان

    إعلان