لقي مصرعه بحادث سير بالسعودية.. "محمد" سافر لمساعدة والدته وشقيقاته وعاد جثة (صور)

10:14 م الأحد 15 سبتمبر 2019

الغربية- مروة شاهين:

بعد وفاة والده منذ عام تقريبًا عقد "محمد مجدي كمال" 23 سنة، ابن مركز السنطة بالغربية، العزم على مساعدة والدته في تربية شقيقاته الثلاث، خاصة عقب حصولهن على المراكز الأولى في المراحل الإعدادية والثانوية، وبعد سفره إلى السعودية وعمله لـ9 أشهر كاملة، وصل نبأ وفاته في حادث سير أمام مقر عمله.

ونشر عدد من المصريين المقيمين في المملكة، صورًا على صفحات مواقع التواصل الاجتماعي، قالوا إنها لحادث السير الذي راح ضحيته "محمد" بعد أن صدمته سيارة كان يقودها طفل.

يقول "خالد النبراوي"، ابن عمة "محمد" لـ"مصراوي" إن سافر إلى المملكة منذ 9 أشهر فقط، للعمل ومساعدة والدته ربة المنزل، في تربية شقيقاته الثلاث، خاصة بعد أن أصبح هو المسئول الوحيد عن أسرته بالكامل، عقب وفاة والده قبل عام تقريبًا، مضيفًا أن شقيقاته الثلاث متفوقات في التعليم.

يستكمل "خالد": "محمد فكر في زيادة دخل الأسرة، وجهز أوراقه وسافر إلى السعودية للعمل في مقهى، وأرسل بالفعل أموال تحصل عليها من عمله، إلى أن وصل إلينا نبأ وفاته، من أحد أصدقاءه في العمل هناك".

يشير "خالد" إلى أن أصدقاء "محمد" في العمل، أبلغوهم أنه عقب انتهاء مناوبته في العمل، خرج إلى الصلاة وشراء طعام إفطار، وأثناء سيره بالقرب من مكان عمله، صدمته سيارة مسرعة كان يقودها طفل، أطاحت به حتى الاصطدام بمحول كهرباء على جانب الطريق، ما أدى إلى إصابته بكسور ونزيف في الجمجمة، أسفرت عن مصرعه في الحال.

وبحسب "خالد"، فإن عدد من أصدقاء "محمد" المصريين في المملكة، قالوا إن أهالي الطفل المتسبب في الحادث، طمسوا معالم الحادث حتى لا تتم مسائلة الطفل قانونًا، لكنهم أضافوا أن هناك من رأى الحادث وقدموا شهاداتهم إلى جهات التحقيق، بعد أن استطاعوا تصوير أثار الحادث.

ويوضح "خالد" أن وزارة الخارجية المصرية تدخلت منذ اللحظة الأولى وتابعت الحادث، وطالبت السلطات السعودية بفتح تحقيق في الحادث، ورجوع حق "محمد"، وعملت على استخراج شهادة وفاة له، مشيرًا إلى أن جهود الوزارة نجحت في إنهاء إجراءات رجوع الجثمان إلى مصر.

وينهي "خالد" أن مسئولي السفارة المصرية في السعودية، تكفلوا بكافة الإجراءات والنفقات لرجوع الجثمان، مضيفًا أنهم في انتظار تقرير إدارة المرور السعودية عن الحادث، والذي يثبت حق "محمد" ويحاسب المتسبب في مصرعه.

إعلان

إعلان

إعلان