• زوج المتهمة بممارسة الرذيلة مع دجال: "كان بيقولي بص للحيطة الجن بيكرهك" (صور)

    05:09 م الثلاثاء 05 مارس 2019

    كفر الشيخ - إسلام عمار:

    كشفت نيابة دسوق في كفر الشيخ، حول اتهام عامل يقيم بإحدى قرى مركز دسوق، لزوجته وسائق "توك توك" بالزنا، من خلال إيهامه بوجود جن في المنزل واستطاعته طرده، عن مفاجآت جديدة من خلال أقوال الزوج في تحقيقات النيابة.

    وقال الزوج "أ.إ"، 44 سنة، عامل، في تحقيقات النيابة إن المتهم الثاني "ا.س"، 23 سنة، سائق "توك توك"، أوهمه بالاشتراك مع زوجته "ف.ف"، 30 سنة، ربة منزل، بأن عليه جن وعلى زوجته ونجلته الصغيرة وأنه باستطاعته علاجهم، ليمارسا الرذيلة أثناء غيابه وفي حضوره.

    وأضاف الزوج في أقواله أمام محمد صدقة، وكيل نيابة دسوق، أن المشكو في حقه الثاني كان يدخل غرفة النوم مع الزوجة خلال النهار بحجة أنه يعالجها، وفي المساء كان يستلقي معها على سرير بمفردهما، وينام هو وأولاده على سرير آخر بنفس الغرفة، مضيفا: كان بيقولي دور وشك الناحية التانية وبص للحيطة عشان الجن اللي على مراتك بيكرهك "، حتى يمارسان الزنا مع بعضهما.

    وأوضح الزوج في أقواله أن المتهم الثاني تعدى عليه أكثر من مرة هو ونجلته بالضرب مستخدمًا خشبة وشومة وخرزانة، وأحدث بهما بعض الإصابات بحجة إخراج الجن منهم، مضيفا أن زوجته أبلغته أنه شيخ وعليه أن يستمع إلى تعليماته.

    وفي السياق كشف التقرير الطبي للزوج العامل "أ.م"، 44 سنة، ويقيم بإحدى قرى مركز دسوق في كفر الشيخ، عن إصابته بكدمات متفرقة في الظهر طولية وعرضية عند الكتف الأيمن والأيسر أحجامها تتراوح من 10 سنتميترًا و11 سنتميرًا وسحجات بأسفل القدم اليمنى وكدمات في القدم اليمنى وكدمات في الركبة اليسرى وخدوش وكدمات في القدم اليسرى.

    تعود التفاصيل عندما تلقى اللواء فريد مصطفى، مدير أمن كفرالشيخ، إخطارًا من اللواء محمد عمار، مدير المباحث الجنائية بمديرية الأمن، بتلقي مركز شرطة دسوق بلاغًا من المدعو "أ.م"، 44 سنة، عامل، ويقيم بإحدى قرى مركز دسوق، يفيد باتهامه زوجته وسائق توك توك، بوجود علاقة آثمة وغير مشروعة بينهما.

    وأكد رب الأسرة في بلاغه للعميد سعد سليط، مأمور مركز شرطة دسوق، أن سائق التوكتوك "أ. س"، 23 سنة، أوهمه بأن زوجته المدعوة "ف.ف"، 30 سنة، ربة المنزل، مريضة وتعاني من مس الجن، وإنه سيعالجها، حتى مارسا الرذيلة معًا وكانا يعطيان الزوج مياه للشرب بحجة علاجه.

    وكشف العامل في بلاغه عن أن سائق التوك توك أوهمه بأن منزله يحتوي على آثار ويستطيع إخراجها، وبناء على ذلك "مارس الجنس" مع السيدة برغبتها، ولم يكتف بذلك بل تعدى بالضرب عليه واهمًا إياه بمعالجته لكونه مريضًا هو الآخر؛ ما أدى إلى إصابته بمناطق متفرقة في الجسم.

    وأسفرت تحريات النقيب خيري الشرقاوي، معاون مباحث مركز شرطة دسوق، عن وجود علاقة آثمة بين المتهمين "سائق التوك توك وربة المنزل" وأنهما أوهما الزوج صاحب البلاغ بمعاناته من المرض ويحتاج للعلاج، ليستطيع الأول دخول المنزل بهذه الحجة بصورة طبيعية في أي وقت.

    ودلت التحريات تحت إشراف اللواء محمد عمار، مدير المباحث الجنائية بمديرية أمن كفرالشيخ، والعميد عبدالفتاح المنشاوي، رئيس مباحث المديرية بصحة ما سبق من اتهامات للجاني وربة المنزل.

    إعلان

    إعلان

    إعلان