• غدا.. مكتبة الإسكندرية تناقش نشأة وتطور علم المصريات

    04:36 م الإثنين 18 مارس 2019
    غدا.. مكتبة الإسكندرية تناقش نشأة وتطور علم المصريات

    مكتبة الإسكندرية

    الإسكندرية – محمد البدري:

    تنظم إدارة المجموعات والخدمات العامة بقطاع المكتبات بمكتبة الإسكندرية، غدا الثلاثاء، محاضرة مفتوحة للجمهور، بعنوان "نشأة وتطور علم المصريات"، يلقيها الدكتور عبدالواحد عبدالسلام؛ أستاذ تاريخ وآثار مصر والشرق الأدنى القديم بقسم التاريخ والآثار المصرية والإسلامية بكلية الآداب، جامعة الإسكندرية.

    وأعلنت مكتبة الإسكندرية، في بيان اليوم الإثنين، أن المحاضرة تأتي بهدف تعريف ماهية علم المصريات، الذي يُعد أحد فروع علم التاريخ، ويختص بدراسة تاريخ وحضارة مصر القديمة الفرعونية، والعديد من الجوانب المتعلقة بها، مثل اللغة والآداب والديانة والفنون والحياة اليومية.

    كما تلقي المحاضرة الضوء على اهتمام المتاحف الأوروبية باقتناء الآثار المصرية، وخاصة بعد الحملة الفرنسية على مصر بقيادة نابليون بونابرت، التي نجحت في جذب انتباه الغرب لتلك الحضارة، ولا سيما ما أسفرت عنه تلك الحملة من نتائج كان من أهمها، فيما يخص علم المصريات، اكتشاف حجر رشيد، وتلا ذلك تضافر جهود العديد من العلماء والباحثين لفك رموزه، إلى أن نجح جان فرانسوا شامبليون في ذلك عام 1822، مما أدى إلى نقلة نوعية كبيرة في علم المصريات، أسهمت بقدر كبير في التعرف على الحضارة المصرية القديمة.

    وتتطرق المحاضرة أيضًا إلى بداية اهتمام المصريين بآثار أجدادهم، وأهم العلماء والباحثين المصريين في هذا المجال، مثل: أحمد كمال باشا، وسليم حسن، وعلي بهجت، وسامي جبرة، وباهر لبيب وآخرين؛ وتأسيس معاهد ومتاحف لعلم المصريات، وعن فروع وتخصصات علم المصريات في كل بلاد العالم.

    يشار إلى أن المحاضرة يصاحبها عرض للكتب والمراجع العربية والأجنبية في مجال علم المصريات والموجودة من ضمن مقتنيات المكتبة الرئيسية.

    إعلان

    إعلان

    إعلان