بعدما حاول الانتحار.. المأمور ورئيس المباحث يسددان ديون "غارم" في كفر الشيخ

02:32 م السبت 16 مارس 2019
بعدما حاول الانتحار.. المأمور ورئيس المباحث يسددان ديون "غارم" في كفر الشيخ

ارشيفية

كفر الشيخ - إسلام عمار:
لعبت الصدفة وحدها دورًا كبيرًا في إنهاء ضابطي شرطة في مركز شرطة دسوق بمحافظة كفر الشيخ، ديون مستحقة على أحد المواطنين، بعدما أصيب بحروق شديدة، إثر محاولته الانتحار بسبب خلافات عائلية مع زوجته.
بدأت تفاصيل الواقعة عندما تلقى اللواء فريد مصطفى، مدير أمن كفر الشيخ، إخطارًا من اللواء محمد عمار، مدير المباحث الجنائية، بمديرية الأمن، بوصول المدعو "أ.ع"، 31 سنة، حداد، ويقيم بإحدى قرى مركز دسوق، إلى مستشفى دسوق العام مصابًا بحروق شديدة.
تبين من التقرير الطبي، عقب توقيع الكشف الطبي على الحداد، إصابته بحروق شديدة من الدرجات الأولى والثانية والثالثة في أنحاء متفرقة من الجسم بنسبة 40%، وجرى تحويله لقسم الحروق في مستشفى كفر الشيخ العام لتلقي العلاج.
وكشفت التحريات الأولية أن الحداد حاول الانتحار من خلال إشعال النيران في جسده، نظرا لمروره بحالة اكتئاب شديدة على خلفية وجود خلافات عائلية بينه وزوجته، ولا توجد شبهة جنائية في الواقعة.
وانتقل العميد سعد سليط، مأمور مركز شرطة دسوق، رفقة المقدم عمرو علام، رئيس مباحث المركز، إلى مستشفى دسوق العام، لمتابعة البلاغ.
وبعيدًا عن أحداث الواقعة، التي حاول الحداد الانتحار بسببها، رصد مأمور المركز، ورئيس المباحث، عن طريق الصدفة، وجود ديون مستحقة عليه، قيمتها حوالي 17 ألف جنيه، واجب سدادها لأحد تجار الخردة، وبسببها كان وقع على إيصالي أمانة لصالح صاحب الدين.
قرر العميد سعد سليط، مأمور مركز شرطة دسوق، والمقدم عمرو علام، رئيس مباحث المركز، إنهاء الديون المستحقة على الحداد، وتبين أن قيمتها 17 ألف جنيه، واستدعى التاجر لتحصيل أمواله.

كورونا.. لحظة بلحظة

كورونا فى مصر

  • 105424

    عدد المصابين

  • 98247

    عدد المتعافين

  • 6120

    عدد الوفيات

كورونا فى العالم

  • 40153771

    عدد المصابين

  • 30027195

    عدد المتعافين

  • 1116980

    عدد الوفيات

إعلان

إعلان

  • خدمة الاشعارات

    تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع مصراوي