"كنت عارف علاقته بمراتي".. ننشر اعترافات المتهم بقتل تاجر في شبرا

11:34 ص الجمعة 06 ديسمبر 2019
 "كنت عارف علاقته بمراتي".. ننشر اعترافات المتهم بقتل تاجر في شبرا

جثة - أرشيفية

القليوبية - أسامة علاء الدين:

أدلى المتهم الرئيس في واقعة مقتل تاجر فاكهة في منطقة شبرا الخيمة باعترافات تفصيلية، حول ملابسات الواقعة وما دفعه للتخطيط لارتكابها، وكيفية التخلص من الجثة.

وقال المتهم خلال التحقيقات، كنت اعلم أن المتهم على علاقة بزوجتي، وأنها تتحصل منه على أموال، خلال الفترة الماضية، قائلًا "كنت عارف علاقته الحرام بمراتي، لكن ظروفنا كانت صعبة".

وتابع المتهم في اعترافاته، "كنا نمر بظروف مادية صعبة خلال الفترة الأخيرة، لذلك اتفقت مع زوجتي على استدراجه إلى المنزل من أجل قضاء وقت بينهما، مع التأكيد عليها أن تطلب من إحضار مبلغ مالي 3 آلاف جنيه".

وأشار المتهم إلى أنه كان يخطط إلى الاستيلاء على المبلغ المالي من المجني عليه عن طريق تهديده، وكذلك الحصول منه على المتعلقات الشخصية التي يحملها، من أجل الخروج من الضائقة المالية التي تمر بها الأسرة.

وأوضح المتهم، أن زوجته اتصلت بالمجني عليها وطلبت منه الحضور إلى المنزل، وبالفعل حضر الضحية، وحال تأكد الزوجة من وجود المبلغ المالي بحيازته، أخبرته بخروجها من المنزل معللة ذلك أمامه بقضاء بعض المستلزمات المنزلية العاجلة.

وأضاف المتهم خلال اعترافاته أنه حال تأكده من جلوس المجني عليه بمفرده داخل المنزل، خرج إليه شاهرًا في يده سكينًا كان أحرزها معه قبل قدوم الضحية إلى المنزل.

وأكد الزوج في اعترافاته، أنه طلب من المجني عليه النقود التي في حيازته، إلا أنه حاول الفرار إلى خارج المنزل، فنشبت بينهما مشاجرة، انتهت بوفاة التاجر في الحال.

وخلال اعترافاته لفت المتهم إلى أنه استولى على الأموال التي كانت في حيازة المتهم، ومتعلقاته الشخصية، وفكر في التخلص من الجثة بإلقائها في القمامة بشارع شبرا من أجل ابعاد الشبهة عنه.

وكانت "ن.خ" الزوجة المتهمة بالاشتراك في الواقعة اعترفت بأنها كانت تمارس الجنس مع المجني عليه، بعلم زوجها، وأنهما اشتركا معًا في التخطيط لاستدراج المجني عليه إلى موقع ارتكاب الواقعة.

وتابعت المتهمة خلال اعترافاتها أمام المباحث، أنها وزوجها كانا يمران بظروف مادية صعبة، لذلك لجأت إلى ممارسة الرذيلة مع المجني عليه مقابل مبالغ مالية، وأوضحت أن زوجها كان يعلم بذلك.

وأوضحت المتهمة خلال التحقيقات، أنها اتفقت مع زوجها على استدراج المجني عليه إلى الشقة، والتخطيط لسرقة ما معه من نقود أو متعلقات شخصية، عن طريق التهديد.

وخلال اعترافاتها قالت الزوجة، "حاولنا التخلص من الجثة، فلم نجد أمامنا إلى رميها وسط القمامة حتى نبعد الشبهات، نظرًا لأننا كنا خائفين جدًا وقتها".

الجدير بالذكر أن اللواء جمال الرشيدي مدير أمن القليوبية، تلقى إخطارًا من العميد صموئيل عطاالله مأمور قسم أول شبرا الخيمة، بعثور الأهالي على جثة لرجل في العقد الخامس من العمر، مجهول الهوية.

وجرى تشكيل فريق بحث كشفت جهوده أن وراء ارتكاب الواقعة، "ب.ر."، 30 سنة، عاطل، وزوجته "ن.خ"، 24 سنة، وجرى ضبطهما وتحرر عن ذلك المحضر القانوني اللازم وأحيلت الواقعة إلى النيابة العامة للتحقيق واتخاذ ما يلزم من إجراءات.

وفي وقت لاحق أجرت النيابة معاينة لمسرح الجريمة، وانتقلت صحبة المتهمين إلى الشقة، وجرى تمثيل الواقعة أمام جهات التحقيق، وطلبت النيابة سرعة إعداد تقرير الطب الشرعي، وبيان سبب الوفاة، كما أمرت بحبس المتهمين 4 أيام على ذمة التحقيقات.

إعلان

إعلان