الخير يحصده أهل الحاجة.. حكاية "مزرعة الكرامة" ببولاق الوادي الجديد (صور)

07:56 م الثلاثاء 19 نوفمبر 2019

الوادي الجديد - محمد الباريسي:

وكأن أهلها بلغوا في إدراك قيمة المجتمع ما لم يبلغه غيرهم، ففي كل يوم حكاية يسطر بها أهالي بولاق واحة الخارجة بمحافظة الوادي الجديد كتابًا جديدًا في قصة تميز قرية صغيرة في أقصى جنوب البلاد.

"الفكرة بدأت مع تعدد طلبات المساعدة الواردة إلى الوحدة المحلية للقرية" يقول نائب رئيس مركز الخارجة ورئيس قرية بولاق سابقًا عبد الناصر صالح، موضحًا "لدينا عدة مطالبات بالمساعدة خاصة من مرضى الأورام السرطانية، الذين يعانون من تدني المستوى المادي. وهو الأمر الذي جعلنا نفكر في مصدر يُدر دخلاً يساعد أبناء القرية في مواجهة الظروف الصعبة، فكانت مزرعة الكرامة ننفق من ريعها على هذه الحالات الإنسانية".

اعتاد أهالي قرية بولاق المبادرة بحل مشاكلهم وأزمات القرى المجاورة، إذ تبرعوا العام الماضي بزراعة 200 شجرة نخيل، أهدوها إلى قرية الراشدة بمركز الداخلة دعمًا بعد الحريق الهائل الذي اندلع بها قبل أشهر وأسفر عن حسائر فادحة.

مساحة الأرض التي زرعها أبناء القرية بفسائل النخيل المهداة لإخوانهم في قرية الراشدة، دفعت أهالي "بولاق" للتفكير في التوسع في زراعتها، وتخصيص 5 أفدنة بالتعاون مع أبناء وأهالي القرية للبدء في زراعتها بأشجار النخيل والفواكة والخضروات، التي خصص إيراد بيعها للإنفاق على علاج مرضى السرطان والحالات الإنسانية الأولى بالرعاية من أيتام وأرامل وأسر مهجورة العائل.

اقرأ أيضًا: زارها شوقي وبنتها سواعد من أصول شتى.. قصة تميز "بولاق" الوادي الجديد (فيدو وصور)

يؤكد رئيس القرية السابق أن أهالي القرية بدأوا بزراعة 1.5 فدان من المزرعة، التي أدخل عليها نظام ري مطور، مع زراعة مساحات متفرقة منها بأشجار الفاكهة والخضروات، مشيرًا إلى وجود خطة للتوسع في المزرعة ونشاطها، بحيث تغطي تكاليف الإنفاق على الحالات الإنسانية ليس في القرية فقط بل بالقرى المجاورة لها والقريبة منها.

وقد التقى أبناء القرية أكثر من مرة في اجتماعات عدة لجمع تبرعات التوسع في المزرعة، وفق ما يوضح ماضي عدلان أحد مشايخ القرية، الذي يضيف أن أهم ما يميز قرية بولاق هو تكاتف أبنائها في جميع الظروف الاجتماعية.

وفي تصريحات لمصراوي، أكد رئيس مركز الخارجة المهندس مجدي الطماوي، إن بولاق من القرى الكبيرة بالمركز التي تمتاز بتوافر جميع الخدمات وتنفيذ المبادرات الاجتماعية، ما جعلها جديرة بمسابقة التميز الحكومي الأخيرة، مشيرًا إلى أن مبادرات أهالي القرية بلغت 6 مبادرات؛ أشهرها وأهمها مبادرة "مزرعة الكرامة"، ومبادرة زراعة 200 نخلة لدعم أهالي قرية الراشدة، ومبادرة "إيدك في إيدنا نطور بلدنا" الخاصة بحملات النظافة بالقرية، والتي خُصص لها السبت من كل أسبوع.

وكان المحافظ اللواء محمد الزملوط أصدر قرارًا الثلاثاء الماضي بترقية رئيس القرية إلى منصب نائب ثاني رئيس مركز الخارجة.

إعلان

إعلان