• "عمري ما كنت نصاب".. اعترافات المتهم بالاستيلاء على 20 مليون جنيه من مواطنين بالقليوبية

    04:45 م الخميس 10 يناير 2019
    "عمري ما كنت نصاب".. اعترافات المتهم بالاستيلاء على 20 مليون جنيه من مواطنين بالقليوبية

    القليوبية - أسامة علاء الدين:

    "عمري ما كنت نصاب وما حدث معي سوء حظ"، هكذا بدأ المتهم بالنصب على المواطنين في مبلغ 20 مليون جنيه بالقليوبية، اعترافاته أمام النيابة، مشيرا إلى أن الناس جميعها كانت تعرف مدى أمانتي وأخلاقي، ولكن الظروف منعتني من سداد مستحقات عملائي.

    وأضاف المتهم: "أعمل سمسارا منذ سنوات في مجال السيارات والعقارات، وكنت أعمل بمحافظتي القاهرة وسوهاج، وبحكم تحركاتي الكثيرة، قررت الاستقرار في مدينة كفر شكر، نظرا لأنها منطقة هادئة، وبدأت بالتعرف على الجيران وتكوين صداقات عديدة، والجميع كان ينظر لي نظرة احترام".

    وتابع المتهم: "بدأ الجميع يعرفني وأغويتهم بأن لدى شقق وعمارات بالقاهرة، وأعمل في مجال الاستثمار بالعقارات، وأني على مقدرة بتشغيل الأموال وجلب أرباح كبيرة منها، وبالفعل بدأ اسمي يتردد بين المواطنين وذاع صيتي بينهم".

    وأكد المتهم أن العديد منهم كانوا يأتون إليه لاستثمار أموالهم في مجال السيارات والعقارات منهم من دفع مبالغ مالية تبدأ من 700 ألف جنيه وحتى 2 مليون، وكنت أدفع لهم فائدة سنوية بنسبة 15% حسب كل مبلغ، واستثمر كثير من المواطنين أموالهم معي لأنني كنت أمينًا معهم، وأسدد الأرباح بصفة مستمرة.

    وأكمل المتهم والدموع تملأ عينيه، "عمري ما كنت نصاب ولا هبقى"، موضحا أنه يعلم جيدا أن تلك أموال الناس و"تحويشة عمرهم"، مضيفا أن سبب الأزمة المشاركة في مزاد سيارات بمبلغ 45 مليون جنيه، ما اضطره لدفع كل ما يملك من أموال للفوز بالمزاد.

    فيما قرر عمرو عصام، وكيل النائب العام بنيابة كفر شكر، اليوم الخميس، حبس مستريح القليوبية، ٤ أيام علي ذمة التحقيقات.

    وضبط المتهم بمعرفة مباحث الأموال العامة بعد الاستيلاء على أكثر من 20 مليون جنيه من الأهالي، وذلك بعد البلاغات المقدمة ضده من ضحاياه.

    وطلبت النيابة برئاسة المستشار أحمد الكاشف، رئيس النيابة، تحريات مباحث الأموال العامة حول الواقعة، واستمعت النيابة بإشراف المستشار هيثم نصار المحامي العام لنيابات شمال بنها، إلى أقوال الضحايا، وواجهت المتهم باتهاماتهم والتى لم ينكرها.

    كان اللواء رضا طبلية مدير أمن القليوبية، تلقى عدة بلاغات من أشخاص اتهموا فيه عاطلا بالنصب عليهم وجمع أموالهم واختفى عنهم وكشفت تحريات العقيد محمد حسنى، رئيس مباحث الأموال العامة بالقليوبية، أن المتهم يدعى "أسامة عبدالعزيز"، 40 سنة، عاطل، وأن محل إقامته بمحافظة سوهاج.

    وأضافت التحريات أن إجمالي المبالغ التي استولى عليها المتهم من ضحاياه تزيد على 20 مليون جنيه، وأنه أقنعهم بأنه سيوظفها في تجارة السيارات والاستثمار العقارى، وأكدت التحريات أن المتهم يختبئ لدى أحد الأشخاص بكفر شكر.

    وباستئذان النيابة العامة تمكن العقيد محمد حسنى، رئيس مباحث الأموال العامة، بالتنسيق مع الرائد إسماعيل خطاب، رئيس مباحث مركز كفر شكر، من إلقاء القبض على المتهم، وباقتياده إلى ديوان عام مركز الشرطة، جري تحرير المحضر اللازم بالواقعة وبإحالته إلى النيابة العامة تولت التحقيق.

    إعلان

    إعلان

    إعلان