• وزير الخارجية: نتائج إيجابية للغاية للمباحثات مع القيادات والمسئولين السودانيين

    08:37 م الإثنين 09 سبتمبر 2019
    وزير الخارجية: نتائج إيجابية للغاية للمباحثات مع القيادات والمسئولين السودانيين

    وزير الخارجية سامح شكري

    الخرطوم - (أ ش أ)

    أكد وزير الخارجية سامح شكري أن مباحثاته مع القيادات والمسؤولين السودانيين، اليوم الأثنين في الخرطوم، أثمرت نتائج إيجابية للغاية.

    وقال وزير الخارجية، في تصريح لوكالة أنباء الشرق الأوسط في ختام زيارته إلى الخرطوم، "تشرفت بلقاء رئيس مجلس السيادة الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان، ورئيس الوزراء الدكتور عبد الله حمدوك، ووزيرة الخارجية الدكتورة أسماء عبد الله، وعقدت في كل هذه اللقاءات، مشاورات مثمرة، أكدت التوجيه والإرادة لدى الدولتين، والقيادة المصرية ممثلة في الرئيس عبد الفتاح السيسي، والقيادات السودانية، على الاعتزاز الذي يكنه كل طرف للآخر والشعور المشترك بأن علاقة البلدين مصيرية".

    وأضاف وزير الخارجية أنه أكد، خلال المباحثات، ضرورة تكثيف العمل في الفترة القادمة في كافة المجالات، وتفعيل كل الآليات المتاحة لتعزيز العلاقات بين البلدين.

    وأوضح أنه تم أيضا التشاور حول القضايا الاقليمية ذات الاهتمام المشترك لتدعيم الاستقرار، والمؤسسات السودانية، لتضطلع بمسوؤليتها، لافتا إلى أنه هنأ القيادات السودانية على ما تحقق من إرادة شعبية للتغيير، والوصول إلى توافق يؤدي إلى تحقيق الاستقرار واستكمال المؤسسات الوطنية الضرورية لقيادة المرحلة القادمة.

    وأكد وزير الخارجية العزم على تكثيف العمل بروح من الأخوة والتضامن بما يؤدي إلى تحقيق مصلحة الشعبين.

    وأشار إلى أن العلاقات المصرية السودانية لها خصوصيتها المعروفة، ودائما هناك ارتباط وثيق بين الشعبين، وتطلع دائم لأن تكون مظاهر التواصل هى دالة على الأهمية التي يوليها كل من الشعبين للآخر، ولتكثيف العلاقة واستخلاص المصلحة المشتركة على أرضية الاحترام المتبادل وعدم التدخل في الشؤون الداخلية.

    وقال وزير الخارجية إن رئيس الوزراء السوداني، تحدث عنه أنه لا يجب أن يكون للطموحات في العلاقة بين البلدين، سقف يعيقها وإنما هى مطلقة ومتسعة لتحقيق الاستقرار والتقدم للشعبين، مضيفا: "هذا ما نعمل من أجله، وهذه هى التوجيهات الصادرة عن الرئيس عبد الفتاح السيسي، بضرورة تفاعل كل أجهزة الدولة المصرية في كافة المجالات لتعزيز التعاون مع الأشقاء في السودان".

    هذا المحتوى من

    Asha

    إعلان

    إعلان

    إعلان