أول ظهور للأب والطفلة المُعذبة: "أعتذر.. كنت أريد تعليمها المشي" (فيديو)

12:26 ص الأحد 22 سبتمبر 2019
أول ظهور للأب والطفلة المُعذبة: "أعتذر.. كنت أريد تعليمها المشي" (فيديو)

أب يضرب ابنته بشكل وحشي

كتب - محمد عطايا:
انتشر مقطع فيديو، لأب يضرب ابنته بشكل وحشي، بشكل موسع على مواقع التواصل الاجتماعي وشبكات الأخبار العربية.
وأثار المقطع غضب الكثيرين على مواقع التواصل الاجتماعي، للحادثة التي وقعت في المملكة العربية السعودية، داعين الجهات الرسمية لاتخاذ عقوبة رادعة ضد الأب.
وبعد انتشار الفيديو، أعلن المتحدث الرسمي لوزارة العمل والتنمية الاجتماعية في السعودية، خالد أبا الخيل، عبر صفحته الرسمية على تويتر: "يجري التحقق من معلومات وصلت إلى مركز بلاغات العنف للشخص الذي ظهر في مقطع فيديو يعنف طفلة رضيعة".
وأضاف "يعمل الزملاء والزميلات في وحدة الحماية الاجتماعية بالتنسيق مع الجهات المختصة للوصول للمعنف".
فيما نشرت مواقع عربية، تفاصيل عن هوية الأب معذب طفلته، وهو يوسف القفطي، ومقيم في العاصمة الرياض، وهو يحمل الجنسية الفلسطينية ويعمل لدي شركة يونيشارم وهو إخصائي الخدمات اللوجستية.
ونقلت بعض المواقع الإخبارية عن زملاؤه، أنه شخص انطوائي وتعرض للفصل من العمل أكثر من مرة ولكن عاد مرة أخرى لعمله، ولا يتحدث مع أحد من زملائه في العمل نهائيًا، حيث يبقى منعزلًا عن الجميع.

"أردت تعليمها المشي"

قال محمد أبو كتيبة، مواطن سعودي، أحد جيران يوسف -الأب الذي عذب طفلته- إنه تعرف على هوية الشخص في مقطع الفيديو الذي لقى رواجًا مؤخرًا.
وأضاف في فيديو نشره عبر موقع "فيس بوك"، أنه بمجرد مشاهدته الفيديو توجه إلى جاره مباشرة، ليسأله عن سبب معاملته الطفلة بتلك الوحشية كما ظهر في مقطع الفيديو.
وترك أبو كتيبة، الذي تواجد في منزل الأب يوسف، الأخير للتحدث في مقطع فيديو عن سبب ضربه لابنته.
وقال الأب، إن مقطع الفيديو قديم، وأن الطفلة التي ظهرت معه كبرت، لافتًا إلى أن زوجته استخدم هذا الفيديو "بشكل كيدي".
وأكد أن هدفه كان تعليم الفتاة المشي، حيث أنها كانت تخشى أن تطأ قدميها الأرض، لافتًا إلى أنها حالياً تسير بنفسها بعدما كبرت.
وأضاف الأب يوسف، أنه يهتم حالياً بأربعة أطفال منذ أكثر من أسبوعين، بعدما تركتهم والدتهم له و"اختفت"، مؤكدًا أن "الفيديو قديم"، وأنه كان يمر بحالة نفسية سيئة.
واعتذر لجميع من شاهد الفيديو عما بدر منه من وحشية وعنف تجاه الطفلة الصغيرة.

إعلان

إعلان

إعلان