أمين مجلس التعاون الخليجي: الأفعال العدائية الأخيرة في المنطقة تتطلب اتخاذ موقف

10:38 م الخميس 30 مايو 2019
 أمين مجلس التعاون الخليجي: الأفعال العدائية الأخيرة في المنطقة تتطلب اتخاذ موقف

الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي عبد اللطيف الزي

القاهرة - مصراوي:

قال الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي عبد اللطيف الزياني، إن القمة الخليجية تأتي رغبة من السعودية في الحفاظ على أمن واستقرار المنطقة وتحقيق تطلعات أبنائها، مشيدًا بدور السعودية ودعوة خادم الحرمين الشريفين لعقد القمة.

وتابع الزياني في كلمته بالقمة الخليجية الطارئة، التي عقدت بمكة المكرمة، تنعقد القمة في وضع يتطلب الحفاظ على المنطقة، وتواجدنا اليوم يأتي تأكيدًا لحرص السعودية على استتباب الأمن في المنطقة.

وأضاف الزياني، تشهد المنطقة تدخلات إيرانية في شؤون دول المنطقة، وما شهدته المنطقة من أعمال إرهابية وعدائية مثل التخريب 4 سفن بالمياه الإقليمية للإمارات وإطلاق الصواريخ الباليستية تجاه السعودية، يتطلب اتخاذ موقف.

من جانبه قال الملك السعودي سلمان بن عبد العزيز، الخميس، إن القمة الخليجية تنعقد في ظل تحديات مباشرة تهدد الأمن الدولي، وذلك في ظل استهداف سفن في الخليج العربي وتهديد الملاحة الدولية.

وأضاف في كلمته خلال قمة دول المجلس التعاون الخليجي الطارئة، بمكة المكرمة، إن ما تقوم به إيران من تدخلات في المنطقة يعد تحديا لمبادئ إرساء السلم وتحد سافر للمواثيق الدولية، مشيرًا إلى أن طهران دعمت الإرهاب على مدار 4 عقود وهددت الأمن وهو عمل ترفضه الأعراف والمواثيق الدولية.

كما قال إن "الأعمال الإجرامية التي حدثت مؤخرًا في إحدى طرق التجارة العالمية وطال 4 ناقلات قرب مياه الإمارات، وكذلك استهداف أنابيب النفط تستدعي العمل لمواجهتها".

وتابع الملك السعودي القول إن المملكة حريصة على أمن واستقرار المنطقة وتجنيبها ويلات الحروب، بما في ذلك شعب إيران.

كما طالب المجتمع الدولي بتحمل مسئولياته تجاه تهديدات الممارسات الإيرانية للأمن والسلم الدوليين "باستخدام كافة الوسائل ضد النظام الإيراني."

إعلان

إعلان