وسائل إعلام رسمية: زعيم كوريا الشمالية أشرف على تجربة لسلاح تكتيكي موجه جديد

11:30 ص الخميس 18 أبريل 2019
وسائل إعلام رسمية: زعيم كوريا الشمالية أشرف على تجربة لسلاح تكتيكي موجه جديد

الزعيم الكوري الشمالي كيم جونج أون

سول - (د ب أ):

ذكرت وسائل إعلام كورية شمالية، اليوم الخميس، أن الزعيم الكوري الشمالي كيم جونج أون أشرف على تجربة سلاح تكتيكي موجه جديد، وهي التجربة الأولى التي يتم الإعلان عنها منذ القمة الأمريكية الكورية الشمالية الثانية التي عقدت في فبراير.

ونقلت وكالة أنباء يونهاب في سول عن وكالة الأنباء المركزية الكورية الشمالية أن كيم وصف التجربة بأنها "حدث ذو مغزى مهم للغاية".

وذكرت الوكالة الكورية الشمالية أن التجربة تمت الأربعاء لكنها لم تشر بشكل محدد إلى السلاح الذي تمت تجربته أو مكان التجربة.

وأضافت: "بعد مشاهدة قوة السلاح التكتيكي الموجه، وهو من نوع جديد، أشار (كيم) إلى أن علماءنا وعمالنا الدفاعيين في مجال صناعة الذخائر أدوا عملا عظيما آخر في تعزيز القدرات الدفاعية لبلادنا".

يشار إلى أن كلمة "تكتيكي" تعني أن السلاح الذي تمت تجربته هو على الأرجح قصير المدى وليس صاروخا باليستيا طويل المدى كالذي استخدم في السابق لتهديد الولايات المتحدة.

وتأتي تلك التجربة بعد نحو أسبوع من قول كيم أمام برلمان بلاده إنه "ينتظر بفارغ الصبر" عقد قمة ثالثة مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب حول نزع سلاح شبه الجزيرة الكورية النووي.

من ناحية أخرى، نقلت وكالة الأنباء المركزية الكورية الشمالية عن مسؤول بارز القول، إن وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، واجه انتقادات اليوم الخميس، حيث دعت بيونج يانج إلى أن يقوم شخص آخر "أكثر حذرا ونضوجا" بحل محله كمفاوض في المحادثات بين البلدين.

وأضاف المسؤول أنه حيثما شارك بومبيو في المحادثات، فإن الأمور بين البلدين تسوء ولا تسفر عن أي نتائج.

وأعرب ترامب وكيم يوم السبت الماضي عن استعدادهما لعقد قمة ثالثة لبحث برنامج بيونج يانج النووي.

وكان الاجتماع الثاني بين كيم وترامب انتهى في فبراير دون انفراجة في جهود نزع السلاح النووي لكوريا الشمالية أو تخفيف العقوبات الأمريكية.

وأصبح ترامب أول رئيس أمريكي في السلطة يلتقي زعيما لكوريا الشمالية بعد أن التقى كيم في سنغافورة لأول مرة في يونيو الماضي.

إعلان

إعلان

إعلان