مبعوثا واشنطن وسول للشأن النووي يجتمعان قبل المفاوضات المرتقبة مع بيونج يانج

07:12 م الأحد 03 فبراير 2019
مبعوثا واشنطن وسول للشأن النووي يجتمعان قبل المفاوضات المرتقبة مع بيونج يانج

ترامب وكيم

سول – (أ ش أ):

أعلنت الخارجية الكورية الجنوبية أن الممثل الأمريكي الخاص لشؤون كوريا الشمالية، ستيفن بيجون والمبعوث النووي الكوري الجنوبي، لي دو-هون أجريا اليوم الأحد، محادثات قبيل المفاوضات المقرر أجراؤها على مستوى العمل بين واشنطن وبيونج يانج بشأن الترتيبات لعقد قمة ثانية بين زعيمي البلدين.

وأوضحت الوزارة - في بيان أوردته وكالة أنباء "يونهاب" الكورية الجنوبية - أن المسؤولين ناقشا المفاوضات المقبلة مع بيونج يانج والتي تهدف إلى تحديد تفاصيل القمة المقبلة بين الرئيس الأمريكي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم يونج أون، والتي تشمل تفصيل جدول الأعمال.

ويأتي اللقاء بعد ساعات من وصول بيجون إلى سول لإجراء مفاوضات على مستوى العمل مع نظيره المبعوث الكوري الشمالي، كيم هيوك-تشول، حيث إنه من المتوقع أن يلتقي بيجون وكيم هيوك- تشول بعد غد الثلاثاء في قرية بانمنجوم الحدودية بين الكوريتين أو في العاصمة الكورية الشمالية بيونج يانج، بحسب "يونهاب".

وأشارت الخارجية الكورية الجنوبية إلى أن المبعوث الأمريكي ونظيره الكوري الجنوبي سيلتقيان مجددا عقب المفاوضات المزمعة بين واشنطن وبيونج يانج.

وكان الرئيس الأمريكي قد أعلن الأسبوع الماضي أن موعد ومقر عقد ثاني لقاء قمة يجمعه بالزعيم الكوري الشمالي سيتم الإعلان عنهما هذا الأسبوع، وأعلن وزير خارجيته مايك بومبيو إنها ستعقد نهاية فبراير في بلد آسيوي، وترجح التقارير أن يكون فيتنام.

ومن المتوقع أن تناقش واشنطن وبيونج يانج في المفاوضات المرتقبة هذا الأسبوع تفاصيل إجراءات نزع السلاح النووي التي يجب أن تتخذها كوريا الشمالية والإجراءات التي ستتخذها الولايات المتحدة في المقابل.

وكان بيجون قد صرح الأسبوع الماضي بأن إعلان كوريا الشمالية عن كامل برامجها النووية والصاروخية سيكون مطلبا لعملية النزع الكامل.

هذا المحتوى من

إعلان

إعلان

إعلان