مسيرات "السترات الصفراء" تجوب مدن فرنسا احتجاجًا على عنف الشرطة

06:33 م السبت 02 فبراير 2019
مسيرات "السترات الصفراء" تجوب مدن فرنسا احتجاجًا على عنف الشرطة

حركة السترات الصفراء

باريس (أ ش أ)

شارك الآلاف من متظاهري حركة "السترات الصفراء" في مسيرة جابت العاصمة الفرنسية باريس، ومدن أخرى بالبلاد اليوم السبت، احتجاجًا على العنف الذي تمارسه الشرطة ضد المتظاهرين.

وذكرت شبكة "يورونيوز" الأوروبية أن المتظاهرين - خلال مسيراتهم التي انطلقت للسبت الـ 12 على التوالي ضد الحكومة - حملوا أعلام بلدهم، ورفعوا لافتات مكتوب عليها عبارات مناهضة للرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون.

وكانت السلطات الفرنسية قد حذرت أمس الجمعة، من أن الشرطة لن تتردد في استخدام الطلقات المطاطية في حال تسبب المتظاهرون في إحداث أعمال عنف، لا سيما وأن المحكمة الإدارية العليا بفرنسا سمحت باستخدام هذه الطلقات.

ومن جانبه، قال وزير الداخلية، كريستوف كاستانير: "صحيح أن هذه الأسلحة غير القاتلة يمكن أن تؤذي، لكن في حالة مواجهة مثيري الشغب، فإن الشرطة في حاجة إليها بغرض الدفاع عن أنفسهم ضد هؤلاء الذين يعتدون على أفراد الأمن".

وفيما أفادت الوزارة بأنه تم حشد 80 ألف مسئول أمني، من بينهم 5 آلاف مسئول في باريس، أكد عمدة بلدة "فالانس" الواقعة جنوب فرنسا أنه تم اتخاذ التدابير اللازمة بغرض الاستعداد للمظاهرات التي تخشى السلطات من احتمالية وقوع أعمال العنف.

ورصدت الشبكة تصدر المتظاهرين المصابين خلال الأسابيع السابقة من جراء أعمال العنف لمسيرات اليوم، كما وضع بعض المحتجين رقعة على عيونهم في إشارة إلى تضامنهم مع المصابين في أعينهم.

ووفقًا لإحصائيات رسمية، فإن نحو ألف ضابط شرطي إلى جانب ألف و700 متظاهر قد أصيبوا بجروح منذ بداية التظاهرات التي انطلقت في منتصف نوفمبر الماضي احتجاجًا على خطط رفع الضرائب المفروضة على الوقود قبل أن تتطور إلى تمرد واسع النطاق ضد الحكومة الفرنسية والرئيس ماكرون.

هذا المحتوى من

إعلان

إعلان

إعلان