• روسيا: العقوبات الأمريكية تفاقم الأزمة في فنزويلا

    03:50 م الثلاثاء 29 يناير 2019
    روسيا: العقوبات الأمريكية تفاقم الأزمة في فنزويلا

    وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف

    موسكو - (د ب أ):

    اعتبر وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف اليوم الثلاثاء أن العقوبات الأمريكية ضد فنزويلا تفاقم الأزمة التي يعيشها البلد الواقع في أمريكا الجنوبية ويقوض النظام المالي العالمي.

    وقال لافروف للصحفيين إن العقوبات "تزيد من تفاقم الأزمة في المجتمع الفنزويلي ... وتقوض ما تبقى من ثقة في النظام النقدي والمالي الدولي".

    وأعلنت إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب خلال الأسبوع الجاري فرض عقوبات على شركة "بتروليوس دى فنزويلا" المملوكة للدولة في فنزويلا، ما يعني فعليا عرقلة تصدير النظام في فنزويلا النفط للولايات المتحدة.

    وتكافح روسيا لسنوات مع عقوبات فرضتها عليها الولايات المتحدة ودول غربية لدورها في الأزمة الأوكرانية.

    وأضاف لافروف :"تم استثناء الشركات الأمريكية العاملة في فنزويلا من العقوبات" لأن الولايات المتحدة تريد "تغيير النظام وفي الوقت نفسه جني أرباح".

    وقالت وزارة الخزانة الأمريكية في بيان إن شخصيات أمريكية "ممنوعة بصورة عامة" من إجراء معاملات مع شركة بتروليوس دى فنزويلا.

    وقالت وزارة المالية الروسية إن روسيا تتوقع أن تواجه فنزويلا صعوبة في سداد ديون بقيمة 3 مليار دولار لروسيا.

    ونقلت وكالة تاس الروسية للأنباء عن نائب وزير المالية الروسي القول سيرجي ستورتشاك" من المحتمل أن تكون هناك مشاكل".

    وأشار ستورتشاك إلى أنه من المقرر أن تقوم فنزويلا بسداد 100 مليون دولار لروسيا في مارس المقبل، على أن تقوم بسداد دفعة أخرى في سبتمبر المقبل.

    إعلان

    إعلان

    إعلان