"السادات": أدعو مؤسسات الدولة للوقوف على الحياد في انتخابات الرئاسة

04:00 م الأحد 15 أكتوبر 2017
"السادات": أدعو مؤسسات الدولة للوقوف على الحياد في انتخابات الرئاسة

محمد أنور السادات رئيس حزب الاصلاح

كتب- محمود رمزي:

دعا محمد أنور السادات، رئيس حزب الاصلاح والتنمية، مؤسسات الدولة وعلى رأسها القوات المسلحة وأجهزة الشرطة إلى الوقوف على مساحة واحدة من كافة المرشحين المتنافسين في الانتخابات الرئاسية المقبلة، والتزامها بالحيادية قبل وأثناء وبعد الانتخابات، بما يشمل وجوب احترام النتيجة حال انتهت بانتخاب رئيس جديد للبلاد.
وفي خطاب أرسله له صباح اليوم، طالب السادات، المستشار لاشين إبراهيم، رئيس الهيئة الوطنية للانتخابات، بمخاطبة مجلس النواب لإتاحة الفرصة للراغبين في الترشح للانتخابات الرئاسية، بلقاء أعضاء المجلس للحصول على توقيعاتهم حسب نص المادة 142 من الدستور.
ودعا "السادات" المستشار حسام عبد الرحيم، وزير العدل، لمخاطبة مكاتب الشهر العقاري، وإرسال كتاب دوري لهم، يطالبهم بعدم تعطيل أو عرقلة المواطنين لإصدار توكيلات المرشحين أو مندوبيهم وعدم السماح لممثلي الأجهزة الأمنية بالتواجد حولهم لترهيب وتخويف المواطنين لعدم استكمال توكيلاتهم.
وشدد على ضرورة عدم اتخاذ رئيس الجمهورية ورئيس مجلس النواب قرارا بمد حالة الطوارئ لفترة أخرى، لما وصفه بـ"استحالة"، إجراء انتخابات رئاسية في ظل وجودها، وحتى لا يهدد ذلك سير الحملات وسلامة وأمان المندوبين والمتطوعين للمرشحين المتنافسين، ولحماية منظمي وحضور التجمعات والمواكب والمؤتمرات وحملات طرق الأبواب وغيرها من صور الدعاية الانتخابية من التعرض للترهيب أو مواجهة أي عقبات.
وقال السادات، في خطابه إن تلك الخطوات والضمانات هي السبيل إلى انتخابات رئاسية تنافسية شريفة على أسس ديمقراطية، مضيفا: "عدم اتخاذ مثل هذه الاجراءات نوعا من العبث والاستخفاف بعقول أبناء الشعب، ولن يشجع الناخبين للنزول للإدلاء بأصواتهم ويسيء كثيرا لصورة مصر في الداخل والخارج".

إعلان

إعلان