"صرّخ عشان تشتغل".. لعبة أطفال جديدة على طريقة فيلم "شركة المرعبين المحدودة"

10:18 م الخميس 27 ديسمبر 2018

كتب- معتز حسن:

مع اقتراب احتفالات "الكريسماس" يذهب الأباء إلى الأسواق والمتاجر لشراء الهدايا والدمى لأطفالهم، ويبدو أن لعبة "Yellies" هي الأكثر بيعًا في الأسواق، وما لم يكن بالحسبان، أن تكون هذه اللعبة مصدرًا لازعاج البالغين، حيث تعتمد اللعبة على الصراخ الشديد حتى تعمل.

تسببت لعبة "Yellies" التي قررت شركة الألعاب الأمريكية "Hasbro" المنتجة لها أن تكون على شكل عنكبوت صغير في ازعاج الكثير من الآباء بعد اكتشافهم أن اللعبة تعتمد على شدة صراخ أطفالهم لتبدأ في التحرك، وفق ما نشره موقع "businessinsider".

ما دفع بعض الأمهات بكتابة عدد من التعليقات على مواقع التواصل الاجتماعي يشكون فيها من اللعبة التي حولت منزلهم إلى بيت الرعب بسبب صراخ الأطفال، فيما نصحت إحدى السيدات بأن هذه اللعبة لا تصلح أن تكون هدية في الكريسماس.

ويذكر أن هذه اللعبة طرحت في عدد من الأسواق الأوربية بسعر 14 دولار.

إعلان

إعلان

إعلان