إعلان

وداعًا فارس الكلمة.. صفحات النواب تكتسي بالسواد حزنًا على رحيل ياسر رزق -صور

11:46 م الأربعاء 26 يناير 2022

مصراوي

اكتست الصفحات الخاصة بأعضاء مجلسي النواب والشيوخ، اليوم الأربعاء، بالسواد؛ حزنًا على فقيد الأسرة الصحفية المصرية والعربية الكاتب الصحفي الكبير ياسر رزق، الذي وافته المنية صباح اليوم إثر أزمة قلبية، مختتمًا مشوارًا صحفيًّا وطنيًّا ومهنيًّا.

أعربت النائبة هالة أبو السعد، وكيل لجنة مشروعات النواب، عن بالغ حزنها لرحيل فقيد الصحافة الوطنية، مرفقةً صورة الكاتب الكبير على صفحتها الشخصية مكتسية بالسواد.

ونعى أمين سر لجنة الخطة والموازنة النائب عبد المنعم إمام، الكاتب الصحفي الكبير على صفحته الشخصية عبر "فيسبوك"، معربًا عن حزنه الشديد لوفاته، وأن اللقاء الأخير كان على هامش منتدى شباب العالم الأخير بشرم الشيخ.

ونعى عضو مجلس الشيوخ النائب طارق تهامي، الكاتب الصحفي ياسر رزق، مؤكدًا، عبر صفحته الشخصية، أن الراحل كان مثالًا للوطنية وله مكانة في القلب والعقل.

وكتب محمود بكري، عضو لجنة الإعلام والثقافة بمجلس الشيوخ، على صفحته الشخصية عبر "فيسبوك": "أنعي بقلب حزين الأخ والصديق وعشرة العمر الكاتب الصحفي الكبير الأستاذ ياسر رزق".

وتقدم النائب فريدي البياضي، عضو مجلس النواب، بخالص العزاء إلى أسرة الفقيد وأهله وأصدقائه عبر صفحته الخاصة على "فيسبوك"، معربًا عن حزنه الشديد لوفاة الكاتب الصحفي الكبير ياسر رزق.

وتقدم أحمد دياب، وكيل لجنة الشباب والرياضة بمجلس الشيوخ، بخالص العزاء في وفاة الكاتب الكبير الراحل ياسر رزق، معربًا عبر صفحته الخاصة على "فيسبوك" عن حزنه العميق لوفاته.

ونعى أمين سر لجنة الإعلام والثقافة بمجلس الشيوخ النائب محمود القط، الكاتبَ الصحفي الكبير ياسر رزق، مؤكدًا أن شهادته الأخيرة للأحداث مسك ختام لرحلة وطنية طويلة.

كان الكاتب الصحفي الكبير ياسر رزق، لملم أوراقه وغادر مكتبه للمرة الأخيرة للقاء ربه مع الساعات الأولى من صباح اليوم الأربعاء، بعد مسيرة طويلة في دنيا الصحافة التي أضاف إليها وأخذت من عمره الكثير.

جاء رحيل رزق بشكل صادم لزملائه ومحبيه، بعد أيام من حفل توقيع كتابه الجديد "سنوات الخماسين"، الذي حمل بين طياته ما عايشه وعرفه في فترة صعبة من عمر هذا الوطن بين ثورتَي 25 يناير و30 يونيو.

وأعلنت أسرة الكاتب الكبير نبأ وفاته بأزمة قلبية، حتى أصدرت القيادة العامة للقوات المسلحة بيانًا نعت فيه أحد رموز الصحافة المصرية، الذي طالما خَطَّ بقلمه وسُجلت كتاباته في حب مصر وجيشها بحروف من نور.

ونعى مجلس الوزراء الكاتب الراحل، مؤكدًا أنه قاد بقلمه الحر المستنير مسيرة التنوير بقضايا الوطن وأولوياته في أوقات عصيبة، وأسهم في كشف ما يُحاك ضده في فترات عصيبة مر بها الوطن الغالي لن ينساها التاريخ.

مستلزمات للطوارئ لابد أن تتواجد بسيارتك..

تعرف عليها
محتوي مدفوع

إعلان

إعلان

El Market

خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع مصراوي