إعلان

التغيرات المناخية.. خبراء: سنعاني 100 عام على الأقل حتى لو وصلنا إلى صفر انبعاثات

06:07 م الأحد 16 يناير 2022
التغيرات المناخية.. خبراء: سنعاني 100 عام على الأقل حتى لو وصلنا إلى صفر انبعاثات

الطقس

كتب- محمد نصار:

يسعى العالم إلى وضع حد لتأثيرات التغيرات المناخية في محاولة لتقليل الانبعاثات الناتجة عن الأنشطة الملوثة للبيئة من أجل الحفاظ على استمرارية الحياة على الكوكب وتجنب المزيد من الموجات المتطرفة سواء من البرد القارس أو من الحرارة الزائدة.

ويعتقد الكثير أنه في حالة وقف انبعاثات غازات الاحتباس الحراري بشكل كلي، والوصول بها إلى نسبة الصفر فإن تأثيرات التغيرات المناخية التي بتنا نشهدها جميعا نتيجة ظواهرها الغريبة على مناطق بعينها والتي بدأت تحدث للمرات الأولى سيختفي وينعم العالم بمناخ مستقر كما كان في الماضي البعيد.

الهيئة الحكومية الدولية المعنية بتغير المناخ أصدرت تقريرا في أغسطس 2021 ووضعت تحديث آخر عليه في نهاية نوفمبر 2021 بعنوان: تغير المناخ 2021.. أساس العلوم الفيزيائية، تحدث عن استمرار تأثيرات التغيرات المناخية لسنوات طويلة حتى إذا تم وقف جميع انبعاثات غازات الاحتباس الحراري.

ويقدم هذا التقرير لصانعي السياسات حول العالم يقدم هذا الملخص لصانعي السياسات رؤية مبنية على أساس العلوم الفيزيائية للمناخ، مستندا إلى مساهمة الفريق العامل الأول لعام 2013 في الدورة الخامسة للهيئة الحكومية الدولية المعنية بتغير المناخ

وتقرير التقييم (AR5) والتقارير الخاصة للهيئة الحكومية الدولية المعنية بتغير المناخ 2018-2019.

وشدد التقرير على أن التغيرات في نظام المناخ -الناتجة عن الماضي والحاضر و20 نشاطًا بشريًا مستقبليًا- ستستمر لفترة طويلة في المستقبل (قرون إلى آلاف السنين) حتى مع وجود قوي في تخفيضات انبعاثات غازات الاحتباس الحراري.

وذكر التقرير إن المحيط الحيوي وأعماق المحيطات والغلاف الجليدي تستجيب بشكل أبطأ بكثير من درجات حرارة السطح للتغيرات في تركيزات غازات الاحتباس الحراري، ونتيجة لذلك هناك بالفعل تغييرات جوهرية مرتبطة بانبعاثات غازات الاحتباس الحراري الماضية.

وذكر التقرير مثالا للحصر، قائلا: سيستمر متوسط مستوى سطح البحر العالمي في الارتفاع لآلاف السنين، حتى إذا تم تخفيض انبعاثات ثاني أكسيد الكربون المستقبلية إلى الصفر الصافي وتوقف الاحترار العالمي مثل الطاقة الزائدة بسبب الماضي، فالانبعاثات مستمرة في الانتشار في أعماق المحيطات مع استمرار ذوبان الأنهار الجليدية والصفائح الجليدية.

ويرى الدكتور سمير طنطاوي، مدير مشروع التغيرات المناخية ببرنامج الأمم المتحدة الإنمائي، أن الوصول إلى مستوى انبعاثات (صفر) أمر يصعب تحقيقه على الأرض في الوقت الحالي.

وقال طنطاوي، لمصراوي، إنه بافتراض الوصول إلى هذا الرقم وجعل الانبعاثات اليومية بدرجة صفر، علينا الانتظار لعدد من السنوات حتى يظهر اضمحلال تأثيرات غازات الاحتباس الحراري في الغلاف الجوي.

وأضاف مدير مشروع التغيرات المناخية ببرنامج الأمم المتحدة الإنمائي أن كل غاز من غازات الاحتباس الحراري له عمر افتراضي في الغلاف الجوي قبل أن يتحلل أن يقل ويتلاشى تأثيره، ومنها من يستمر في التأثير لمدة 10 سنوات ومنها من يستمر حتى 100 عام.

وتابع خبير التغيرات المناخية: لو النهاردة وقف تام لكل مصادر الانبعاثات وتم وقف الانبعاثات بشكل تام من مصادرها، فالتقارير العلمية تقول إنه يجب انتظار مدد متفاوتة من الوقت من أجل تخفيض تأثيرات التغيرات المناخية على مناخ العالم.

اتفق مع الحديث السابق الدكتور صابر عثمان، خبير التغيرات المناخية، ومدير إدارة التغيرات المناخية السابق بوزارة البيئة، قائلا إن تأثيرات التغيرات المناخية ستظل موجودة ومؤثرة لمدة طويلة لن تقل عن 100 عام قادمة على الأقل.

وقال عثمان، لمصراوي: هيفضل التأثير مستمر مش أقل من قرن من الزمن بنفس النسب وهيبدأ يقل مع الوقت، لأن ثاني أكسيد الكربون بيقعد في الغلاف الجوي فترة لا تقل عن 100 سنة.

وتابع الدكتور صابر عثمان أن الأمر يستغرق وقتا طويلا - حتى إذا تم وقف الاحترار العالمي بشكل فوري وهو أمر غير قابل للتحقق- من أجل أن يعود للبحار والمحيطات و الأشجار والمساحات الخضراء قدرتها على امتصاص هذه الكميات من الهواء وحتى هذا الوقت سيظل الاحترار العالمي موجودا.

وواصل خبير التغيرات المناخية: توجد كمية كبيرة جدا من غازات الاحتباس الحراري في الغلاف الجوي للأرض، والحل إننا نشيلها بعد ما نوصل لصفر انبعاثات للغلاف الجوي، وهناك بعض التقنيات الحديثة في العالم يمكنها تخزين ثاني أكسيد الكربون ودي مكلفة جدا وليها مخاطر كبيرة، والوضع هيكون صعب جدا في تجميع كل كميات ثاني أكسيد الكربون في الغلاف الجوي.

أفضل 8 هواتف بسعر أقل من 5000 جنيه

تعرف عليها
محتوي مدفوع

إعلان

إعلان

El Market

خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع مصراوي