إعلان

وزير الصحة الأسبق: نسبة الحاصلين على اللقاح في مصر لم يتجاوز إلى الآن نسبة 10%

05:37 م السبت 07 أغسطس 2021
وزير الصحة الأسبق: نسبة الحاصلين على اللقاح في مصر لم يتجاوز إلى الآن نسبة 10%

لقاح كورونا

كتب– أسامة علي:

اختتمت فعاليات المؤتمر العلمي السنوي العاشر لجمعية النيل للأمراض الصدرية بالتعاون مع قسم الأمراض الصدرية - كلية الطب بجامعة المنوفية، ناقش المؤتمر على مدار يومين، مدى تأثير فيروس كورونا على الرئتين وأفضل العلاجات المتاحة وفقًا لبروتوكولات وزارة الصحة ومنظمة الصحة العالمية في هذا الشأن.

من جانبه، أكد الدكتور أسامة فهيم، أستاذ الأمراض الصدرية بجامعة المنوفية، أنه تم عقد ورش عمل لتدريب الأطباء على كيفية استخدام أجهزة التنفس الصناعي لمرضى كورونا، وكيفية اختيار الجهاز المناسب وفقًا للحالة المرضية.

بينما أكد الدكتور إبراهيم المحلاوي رئيس المؤتمر، أهمية اتخاذ الإجراءات الاحترازية لمنع انتشار فيروس كورنا، كاشفًا عن ظهور الموجة الرابعة لفيروس كورونا بمصر.

وانطلقت الجلسة الإفتتاحية للمؤتمر الطبي، تحت رعاية الدكتورة هاله زايد وزيرة الصحة، والدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي، وبحضور الدكتور محمد عوض تاج الدين، مستشار رئيس الجمهورية للشئون الصحية والوقائية، الدكتور أشرف حاتم وزير الصحة السابق، الدكتور أسامة فهيم عضو مجلس الشيوخ، وأستاذ الأمراض الصدرية بجامعة المنوفية، الدكتور محمد عبد الحكيم نادي، أستاذ الأمراض الصدرية بجامعة عين شمس، الدكتور إبراهيم المحلاوي رئيس المؤتمر ورئيس جمعية النيل، الدكتور ياسر مصطفى، أستاذ الأمراض الصدرية بجامعة عين شمس.

أدار الجلسة الافتتاحية الدكتور محمد عوض تاج الدين، والذي أكد علي دور مصر في إدارة أزمة انتشار فيروس كورونا، وأن الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية، أولي اهتماما واضحا بتوفير الأدوية المعالجة لأعراض الفيروس، وهو ما تأخرت في إنجازه دول أخرى.

وشاركت Devart lab، بالتبرع بالأدوية المعالجة لأعراض الإصابة بفيروس كورونا لدعم الأطقم الطبية، بالإضافة إلى التبرع بعدد كبير من المكملات الغذائية التي تحتوي على عناصر الزنك وفيتامين C "أوكسي فري"، لمستشفيات العزل علي مستوي الجمهورية، ومنها مستشفي عزل اسيوط، وابو خليفة بالإسماعيلية ، والنجيلة بمطروح، وعزل تمي الاماديد بالدقهلية، وعزل قها بالقليوبية، والدمرداش وجامعة عين شمس وجمعية رسالة للأسر الغير قادرة على شراء الدواء.

وفي السياق ذاته، قال الدكتور محمد رمضان، أن هذا يعد استكمالا لمجهودات الدعم وخدمة المجتمع المصري، حيث تم التبرع بمنتج "فرافيرو 27 " كمصدر للحديد عالي الامتصاص، لتصحيح نسبة الهيموجلوبين بالدم، والذي ساعد علي مواجهة أنيميا نقص الحديد للحوامل.

كما أطلقوا حملة من أجل حياة أفضل للأم والطفل بالقرى بعدد من محافظات الجمهورية.

وأكدت مناقشات المؤتمر الطبي، أن مصر خرجت من حزام انيميا الحوامل عام 2016 لتقترب من النسب العالمية، لتنخفض النسبة من 46% إلى 22.5%.

وأشار الحاضرون، إلى تأثير الأنيميا علي الجهاز المناعي بالجسم والذي ينتج عنه نقص معدلات الأكسجين للشخص الطبيعي وتؤثر بصورة أكبر علي مريض كورونا، وتساعد علي زيادة المضاعفات الصحية التي قد تودي بالحياة.

وأدار الدكتور أشرف حاتم وزير الصحة السابق، جلسته النقاشية، تحت عنوان اللقاح وتأثيره علي كورونا، مؤكدا أن اللقاح لا يمنع الإصابة بالفيروس، ولكنه يقلل من حدة الأعراض ومن فرص العدوي، مشددًا على ضرورة إتخاذ الإجراءات الاحترازية من تعقيم الأيدي وإرتداء الكمامات والإلتزام بالتباعد الإجتماعي.

وأكد أن نسبة الحاصلين على اللقاح في مصر لم يتجاوز إلى الآن نسبة 10%، مشددًا على ضرورة تسجيل المواطنين وحصولهم على اللقاح لتقليل معدلات الإصابة.

وإختتم الدكتور إبراهيم المحلاوي، رئيس المؤتمر، أن القائمون علي إقامة المؤتمر، رأوا أهمية أن تتناول جميع فعالياته علي مدار يومين، كل ما يخص فيروس كورونا وتأثيره علي الرئة وباقي اجزاء الجسم.

أفضل 8 هواتف بسعر أقل من 5000 جنيه

تعرف عليها
محتوي مدفوع

إعلان

إعلان

El Market

خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع مصراوي