Masrawy logo white

​​الأعداد أكبر من المتوقع.. تفاصيل أزمة احتفالات دير جبل الطير (صور)

01:00 ص الجمعة 11 يونيو 2021

(مصراوي):

شهدت احتفالات الأقباط بدير السيدة العذراء بجبل الطير، والذي يقام سنويًا في مثل هذا التوقيت من العام، أزمة خلال الأيام الماضية، بعد غلق مداخل الطرق المؤدية للدير أمام السيارات قبل مسافة 5 كم منه، ما اضطر الزوار لاستكمال تلك المسافة الكبيرة سيرًا على الأقدام للوصول للدير، بعد أن كان قد تم إلغاء الزيارة العام الماضي، بسبب وباء كورونا.

وبذلت مطرانية سمالوط جهودًا؛ لإنهاء أزمة الزائرين للدير، من أجل تيسير الأمور ومحاولات فتح مداخل الطرق للسماح بدخول الأقباط للتبارك والصلاة بعد معاناة عاشها الزوار.

وأوضح القمص داود ناشد وكيل مطرانية سمالوط للأقباط الأرثوذكس في المنيا، أن الأنبا بفنتيوس، مطران سمالوط قرر هذا العام السماح بزيارة دير العذراء بجبل الطير للجميع لنوال البركة، بما فيها المغارة المقدسة التي آوت إليها العائلة المقدسة عند رحلة الهروب لأرض مصر، ورغم فتح الزيارة طوال أيام العام، فإن الموروثات الشعبية جعلت عددًا كبيرًا من المواطنين الذين اعتادوا زيارة الدير في مثل هذه الأيام من العام قبيل عيد الصعود، يحضرون لزيارة الدير والمبيت بجواره، ما تسبب في زيادة الأعداد بشكل أكبر من المتوقع.

وأضاف وكيل مطرانية سمالوط لـ"مصراوي": "أن ذلك تسبب في اضطرار الجهات الأمنية لغلق الطرق المؤدية للدير خوفًا من التجمعات، رغم أن الدير عبارة عن قرية كاملة مفتوحة، ولا يوجد مجال لتجمعات في أماكن مغلقة.. ولكن مع إحضار عدد كبير من الزوار لأمتعتهم للإقامة بجوار الدير، تزايدت الأعداد بشكل أكبر من المتوقع، ولكن نشكر الجهات الأمنية التي بذلت جهودًا كبيرة لحل الأزمة وتنظيم الأمور، كما نشكر جهود كافة الجهات التي قامت بدورها على أكمل وجه".

وأشار القمص دواد ناشد، إلى أنه بعد حدوث تلك الأزمة، تواصلت مطرانية سمالوط مع الجهات المعنية ممثلة في المحافظ ومدير الأمن لحل الأزمة، خاصة وأن الاحتفالات لم تكن مولدًا – كما حظر مجلس الوزراء- لكنها كانت زيارة للمغارة فقط لنوال البركة، وهو ما كُلل بالنجاح واستكملت زيارة الدير باقي أيام الأسبوع بشكل منظم.

من جانبه، كشف الدكتور مسعود ملاك، مدير عيادة مصل كورونا في مستشفى سمالوط النموذجي، والخادم بمطرانية سمالوط، تفاصيل الأزمة، قائلاً: "بعد سماح الأنبا بفنوتيوس بزيارة الدير هذا العام نظرًا لوقفها العام الماضي، حضر عدد كبير جدًا للدير بصورة أكبر من المتوقعة، حيث اعتدنا أن يصل عدد الزوار في الأيام العادية لنحو 2 مليون شخص، ولكن بسبب كورونا توقعنا ألا تزيد الأعداد على بضعة آلاف، وهو الأمر الذي فوجئنا بحدوث عكسه وإقبال عدد كبير من المواطنين للمبيت بجوار الدير خلال الأيام الثلاثة الأولى، ما تسبب في أزمة زحام شديدة".

وأضاف ملاك لمصراوي: "هذا الأمر اضطر الجهات الأمنية بعد موافقة المحافظ وتنفيذًا لقرار رئيس مجلس الوزراء بمنع التجمعات، لغلق الطرق المؤدية للدير وهي: عوامة البيهو، وعوامة عرب الزينة، ومدخل دير جبل الطير من محور سمالوط العلوي، ومدخل دير العذراء من طريق المنيا وطهنا الجبل، وترتب على ذلك اضطرار الزوار للسير لمسافة تصل لنحو 5 كيلومترات للوصول للدير".

وتابع ملاك: "عقب ذلك، تدخل الأنبا بفنوتيوس وتواصل مع المحافظ لحل الأزمة، حيث تم تسهيل إجراءات دخول وخروج الزوار، وانتهت الأزمة اليوم مع حلول آخر أيام الاحتفالات".

وانتقل لموقع الدير مدير أمن المنيا، وتحدث بعض المسؤولين من مطرانية سمالوط المشرفين على الاحتفال لتخفيف قيود الدخول للأقباط وإتاحة مزيد من الوقت، لا سيما أن الاحتفال سوف يختتم اليوم الخميس.

كورونا.. لحظة بلحظة

755

إصابات اليوم

39

وفيات اليوم

653

متعافون اليوم

271047

إجمالي الإصابات

15510

إجمالي الوفيات

199285

إجمالي المتعافين

إعلان

Masrawy Logo loader

إعلان

خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع مصراوي