بالتعاون مع الجامعة الألمانية بالقاهرة.. وزيرة البيئة: إطلاق منصة للمنتجات الصديقة للبيئة

10:40 ص الأربعاء 14 أبريل 2021
بالتعاون مع الجامعة الألمانية بالقاهرة.. وزيرة البيئة: إطلاق منصة للمنتجات الصديقة للبيئة

الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة

كتب- محمد نصار:

قالت الدكتورة ياسمين فؤاد، وزيرة البيئة، إن الدولة تهتم بالبعد البيئي في المجالات كافة؛ نظرًا لتأثيراته الكبيرة على الصحة والاقتصاد والإنسان.

وأوضحت فؤاد أنه في مجال الحد من استخدام الأكياس البلاستيكية، الوزارة عملت جاهدة على الحد من استخدام الأكياس البلاستيكية أحادية الاستخدام على مدار العامين الماضيين، وكانت هناك العديد من المبادرات مثل Very Nile في حي الزمالك؛ حيث توقف ١٢٠ محلًّا في الزمالك عن استخدام الأكياس البلاستيكية واستبدال الورقية والقماش بها.

جاء ذلك خلال مشاركة الدكتورة ياسمين فؤاد، وزيرة البيئة، اليوم الأربعاء، في احتفالية تسليم شهادات تقدير لعدد 24 طالبًا بكليتَي تكنولوجيا الإدارة والعلوم التطبيقية والفنون بالجامعة الألمانية بالقاهرة؛ حيث قاموا على مدار فصل دراسي كامل بتنفيذ خطط تسويقية تمت تحت شعار Egypt Goes Green، عبر مواقع التواصل الاجتماعي؛ للترويج لمنتجات صديقة للبيئة خاصة بشركات قائمة في السوق المصرية لدعوة المواطنين إلى استخدامها بديلاً لمثيلتها المصنوعة من مادة البلاستيك الضارة للبيئة ذات الاستخدام الأوحد.

وذكرت وزيرة البيئة أنه تم التعاون مع محافظة البحر الأحمر للحد من استخدام الأكياس البلاستيكية في المحافظة، مشيرةً إلى أن عمل الوزارة خلال تلك الفترة كان دون إطار تشريعي ينظم هذه العملية، نظرًا لاحتياجها إلى إدارة متكاملة؛ لذا قامت الدولة بالتصديق على قانون إدارة المخلفات الجديد الذي أقر المسؤولية الممتدة للمنتج لضمان التخلص الآمن من المخلفات البلاستيكية.

وأشارت فؤاد إلى أن الوزارة عملت مع عدد من الشركات المنتجة للبلاستيك والتي تعمل مع عدد من شركات القطاع الخاص؛ لتجميع البلاستيك وإرساله إلى المصانع المسؤولة عن تدويره، وتلك الشركات الكبرى تقوم بمساعدة الشركات الصغيرة وتقدم العون لها.

وأعربت فؤاد عن سعادتها بالمشروعات المتميزة لطلاب الجامعة الألمانية بالقاهرة، والتي ركز معظمها على المخلفات البلاستيكية ذات التأثيرات السلبية على المسطحات المائية والكائنات الحية والتوازن البيئي.

وعقبت وزيرة البيئة على مشروعات الطلاب بأن جميعها عكست ما تقوم به الوزارة من جهود في مجال الحد من استخدام البلاستيك، مشيرةً إلى تنوع المشروعات بين مشروعات عن إعادة استخدام البلاستيك وأخرى قامت بعمل marketing متميز يمكن لها مشاركتنا في حملة "اتحضر للأخضر" لنشر الوعي البيئي التي تم إطلاقها برعاية رئيس الجمهورية.

وأوضحت وزيرة البيئة أنه يمكن إطلاق أول منصة للمنتجات الصديقة للبيئة برعاية وزارة البيئة وبالتعاون مع الجامعة الألمانية يمكن من خلالها للطلبة مشاركة الوزارة في حملة "اتحضر للأخضر" خلال الصيف، كما يمكن تنفيذ التجربة في محافظات أخرى، علاوة على جذب شركات خاصة للعمل معنا في هذا المجال.

واستهل الدكتور أشرف منصور، رئيس مجلس أمناء الجامعة الألمانية بالقاهرة، في كلمته، بتثمين دور وزيرة البيئة في المشاركة في هذه الاحتفالية التي تسهم بدورها في فتح قنوات اتصال مباشر بين كليات الجامعة ووزارة البيئة التي بادرت بالتواصل مع الجامعة لتحفيز شبابها على مواصلة العمل البيئي وتوظيف مشروعاتهم وأفكارهم في هذا الصدد.

ونوه منصور، خلال كلمته، بأن الجامعة بصفتها مؤسسة أكاديمية للبحوث والتعليم والابتكار، يمكنها أن تلعب دورًا محوريًّا في التطرّق إلى هذه القضايا والتعامل معها؛ وهو ما جعلها تتحول إلى جامعة خضراء أو بيئية الـGreen University، فالجامعة تضع نصب عينيها الحرص على أن يتطرّق جميع الطلاب إلى قضايا الاستدامة والبيئة من خلال المقرّرات الدراسية والنشاطات اللا منهجية في الجامعة التي تجعل من مسيرتهم الدراسية تجربة في مجال الاستدامة والحفاظ على كوكبنا، فعلى على سبيل المثال وليس الحصر، جاء ذلك ممثلاً في علوم توليد الطاقة النظيفة (كلية هندسة وتكنولوجيا المعلومات) ومناهج وأسس التسويق لنشر الوعي البيئي المجتمعي (كلية تكنولوجيا الإدارة وكلية العلوم التطبيقية والفنون)، وعلوم إعادة التدوير (كلية العلوم التطبيقية والفنون) ومكافحة التصحر والتنمية الحضرية ودراسات التنوع البيئي والحفاظ على الشواطئ (هندسة عمارة ومدني).

وأشار منصور إلى أن الجامعة لديها سجل حافل من إنجازات وابتكارات طلابها وخريجيها في مجال تطوير المنتجات الصديقة البيئة؛ استعرض منها شركة "Up fuse"، لخريجي الجامعة، وتم اختيار حقائبهم الصديقة للبيئة من قبل مسؤولي منتدى شباب العالم في نسخته الثانية 2018؛ لكي توضع بداخلها الهدايا التذكارية المقدمة إلى المشاركين في المنتدى، لما تميزت به من ببراعة التصميم والذوق الرفيع والجودة الشاملة، وتم إنتاج ما يقرب من 10 آلاف شنطة صديقة للبيئة من 180 ألفًا من أكياس البلاستيك المعاد تدويرها؛ ما أسهم في خلق أكثر من 50 فرصة عمل لمحدودي الدخل في منشية ناصر.

جدير بالذكر أن العروض التي قام الطلاب بتقديمها شملت المنتجات (أقنعة قطنية معاد تدويرها وقابلة للغسل من إنتاج شركة "أب فيوز" Up-Fuse التي أسستها يارا ياسين ورانيا رافع، خريجتا كلية الفنون التطبيقية بالجامعة، وحقائب تسوق صديقة للبيئة من إنتاج شركة جٌماش Gomash، وشفاط للمشروبات مصنعة من مواد نباتية طبيعية، مثل نشا الذرة أو قصب السكر من إنتاج شركة Eearthly، وتحت إشراف الدكاترة أحمد وهبي نائب عميد كلية العلوم التطبيقية والفنون لشؤون الطلاب، وسارة الديب الأستاذ مساعد بكلية تكنولوجيا الإدارة وبرعاية الدكتور إيهاب كامل أبو الخير، وسابينا مولر، عميدي الكليتين.

Corno symptom

كورونا.. لحظة بلحظة

كورونا فى مصر

  • 244520

    عدد المصابين

  • 180577

    عدد المتعافين

  • 14269

    عدد الوفيات

كورونا فى العالم

  • 163142091

    عدد المصابين

  • 141433932

    عدد المتعافين

  • 3382455

    عدد الوفيات

إعلان

Masrawy Logo loader

إعلان

خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع مصراوي