مبادرة الرئيس للتمويل العقاري والمباحثات المصرية اليونانية والحوار الفلسطيني أبرز عناوين الصحف

07:48 ص الخميس 18 مارس 2021
 مبادرة الرئيس للتمويل العقاري والمباحثات المصرية اليونانية والحوار الفلسطيني أبرز عناوين الصحف

صحف القاهرة

القاهرة - (أ ش أ):

أبرزت صحف القاهرة الصادرة، صباح اليوم الخميس، تنفيذ مبادرة الرئيس عبدالفتاح السيسي للتمويل العقاري خلال أسبوعين، والحوار الوطني الفلسطيني، وتقديم الفصائل الفلسطينية الشكر للرئيس السيسي على رعايته للحوار الوطني، ومباحثات الرئيس السيسي مع رئيس الوزراء اليوناني؛ للارتقاء بالعلاقات بين البلدين، فضلاً عن مشاركة رئيس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولي في منتدى دافوس عبر تقنية الفيديو كونفرانس، وعددًا من أخبار الشأن المحلي.

ففي صدر صفحتها الأولى، وتحت عنوان "تنفيذ مبادرة الرئيس للتمويل العقاري خلال أسبوعين"، ذكرت صحيفة "الأهرام" أن البنك المركزي أعلن المحددات الأساسية لمبادرة التمويل العقاري لمحدودي ومتوسطي الدخل التي أعلنها الرئيس عبدالفتاح السيسي، والتي تأتي ضمن حزمة إجراءات تعمل الدولة على تنفيذها انحيازًا لمصلحة المواطن وتخفيفًا للأعباء المالية وتحسينا لمستوى معيشة الشريحة الأكبر من الشعب.

وكشف جمال نجم، نائب محافظ البنك المركزي، عن عدد من المعايير الخاصة باستفادة المواطنين بالمبادرة الجديدة والتي من المقرر تفعيلها خلال أسبوعين تقريبا، وتتضمن المعايير ألا يزيد الحد الأقصى لقيمة الوحدات السكنية المتاحة لمحدودي الدخل عن 350 ألف جنيه، كما يشترط أن يصل دخل الفرد إلى 4500 جنيه للأفراد، و6 آلاف جنيه للأسرة.

وفيما يتعلق بمتوسطي الدخل، أشار نجم إلى أنه يجب أن يكون الحد الأقصى لدخل الفرد 10 آلاف جنيه وللأسرة 14 ألفًا، وألا يزيد سعر الشقة على مليون جنيه، مضيفًا أن القسط الشهري سيصل إلى 1127 جنيها للوحدة التي تقدر بنحو 350 ألف جنيه، وهو أقل من سعر إيجار الشقة.

وتحت عنوان "الفصائل الفلسطينية تشكر السيسي لرعايته "الحوار الوطني"، أفادت صحيفة "الأهرام" أن الفصائل الفلسطينية عبرت عن تقديرها لدعم الرئيس عبد الفتاح السيسي، للشعب الفلسطيني وعلى الجهود التي تبذلها مصر في رعاية الحوار الوطني الفلسطيني في مراحلة كافة ومتابعتها الحثيثة لتنفيذ ما تم الاتفاق عليه.

جاء ذلك في بيان أصدرته الفصائل الفلسطينية، في ختام اجتماعاتهم التي عقدت على مدى يومين بالقاهرة بمشاركة رئاسة المجلس الوطني لمنظمة التحرير الفلسطينية، ولجنة الانتخابات المركزية الفلسطينية، وبرعاية مصرية كريمة وبمباركة من الرئيس عبد الفتاح السيسي لاستكمالاً الجهود المصرية المبذولة لإنهاء الانقسام، وفقًا لصحيفة الأهرام.

وناقش المجتمعون بمسئولية عالية القضايا الوطنية كافة والمخاطر التي تواجه القضية الفلسطينية وإجراء الانتخابات التشريعية والرئاسية والمجلس الوطني استنادًا للمرسوم الرئاسي الصادر في 15 يناير 2021 وسبل تعزيز الشراكة الوطنية، وتم الاتفاق على سبل معالجتها بما يعزز المسار الديمقراطي الوطني الفلسطيني وإحالتها للجهات المختصة.

واستمع المشاركون إلى تقرير لجنة الانتخابات المركزية حول سير الإعداد للانتخابات التشريعية والاتفاق على حلول للموضوعات العالقة، بما يضمن سير العملية الانتخابية بشفافية ونزاهة عالية تعبر عن تطلعات الشعب الفلسطيني.

كما قدمت رئاسة المجلس الوطني الفلسطيني تقريرًا تفصيليًا حول رؤيتها لوضعية المجلس والمنظمة، حيث ناقش المجتمعون آليات تشكيل المجلس الوطني الجديد وعدد أعضائه في إطار تعزيز وتفعيل دور منظمة التحرير الفلسطينية باعتبارها الممثل الشرعي والوحيد للشعب الفلسطيني.

وتحت عنوان "السيسي خلال اتصال هاتفي مع رئيس الوزراء اليوناني: حريصون على الارتقاء بالعلاقات مع اليونان بما يحقق مصالح الشعبين الصديقين"، ذكرت صحيفة "الجمهورية" أن الرئيس عبد الفتاح السيسي أكد اعتزاز مصر بمظاهر التعاون البناء مع اليونان وما تشهده من تطور إيجابي، سواء على المستوى الثنائي أو في إطار آلية التعاون الثلاثي مع قبرص، مثمنًا، في هذا الصدد، التقدم المحرز في إطار تلك الآلية الثلاثية، مؤكدًا حرص مصر على الارتقاء بمختلف جوانب التعاون مع اليونان بما يسهم في تحقيق مصالح الشعبين الصديقين.

جاء ذلك خلال الاتصال الهاتفي الذي تلقاه الرئيس عبد الفتاح السيسي، مساء الأربعاء، من رئيس الوزراء اليوناني كيرياكوس ميتسوتاكيس.

وصرح المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية، السفير بسام راضي، بأن الاتصال تناول متابعة عدد من موضوعات التعاون الثنائي بين البلدين خاصة في المجالات الاقتصادية والأمنية والطاقة، بالإضافة إلى تبادل وجهات النظر تجاه القضايا الإقليمية في شرق المتوسط خاصة مستجدات الملف الليبي.

وأعرب رئيس الوزراء اليوناني، عن حرص بلاده على تعزيز التعاون المشترك مع مصر سواء على الصعيد الثنائي أو في إطار آلية التعاون الثلاثي بين كل من مصر وقبرص واليونان، بما يسهم في الدفع قدمًا بالتعاون المتميز بينهم، فضلاً عن مواصلة التشاور والتنسيق حول القضايا ذات الاهتمام المشترك.

وتحت عنوان "مدبولي: تهيئة المناخ الجاذب للاستثمارات .. لدعم مسيرة التنمية الاقتصادية"، أوضحت صحيفة "الجمهورية" أن الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء شارك أمس عبر تقنية الفيديو كونفرانس، في جلسة الحوار الاستراتيجي التي نظمها منتدى دافوس الاقتصادي العالمي مع عدد من رؤساء مجالس إدارات الشركات العالمية المهتمة بالاستفادة من الفرص الاستثمارية المتنوعة والواعدة في مصر، وذلك بحضور سامح شكري وزير الخارجية، والدكتورة رانيا المشاط وزيرة التعاون الدولي، وأدار الحوار بورجي بريندي رئيس المنتدى، وبحضور كلاوس شواب مؤسس المنتدى.

وأكد الدكتور مصطفى مدبولي حرص مصر على الاستمرار في تهيئة المناخ الجاذب للاستثمارات الأجنبية للمساهمة في دعم مسيرة التنمية الاقتصادية في مصر، وذلك في إطار الشراكة مع كبرى الشركات العالمية للاستغلال الأمثل للفرص الاستثمارية المتاحة في مصر.

وأشار إلى أن النقلة النوعية التي شهدتها مصر مؤخراً في القطاعات الاقتصادية والتنموية المختلفة، إنما تجسد الإرادة القوية والطموحة لدى الدولة على تحقيق التنمية المستدامة، خاصةً من خلال تنفيذ استراتيجية "رؤية مصر 2030"، إلى جانب النجاح في تنفيذ برنامج الإصلاح الاقتصادي الشامل وتهيئة البنية التشريعية والمؤسسية لجذب المزيد من الاستثمارات الأجنبية إلى مصر وإقامة المشروعات القومية العملاقة.

وأضاف مدبولي أن هذا انعكس بالإيجاب على تعظيم الاستثمارات الأجنبية القائمة وجذب استثمارات جديدة في مختلف القطاعات والمجالات ذات الأولوية للاقتصاد المصري والتي تزخر حالياً بالعديد من الفرص الاستثمارية الحقيقية والمتنوعة، كتكنولوجيا المعلومات والاتصالات والتحول الرقمي، والمدن الجديدة، والطاقة الجديدة والمتجددة، والبترول والغاز الطبيعي، والبيئة والاقتصاد الأخضر، والمشروعات الصغيرة والمتوسطة، فضلاً عن المنطقة الاقتصادية لقناة السويس والتي تتضمن عدداً من التجمعات الصناعية واللوجستية الكبرى، وهو ما يوفر فرصاً واعدة للشركات الأجنبية الراغبة في الاستفادة من موقع مصر الاستراتيجي، كمركز للإنتاج وإعادة تصدير المنتجات إلى مختلف دول العالم، التي ترتبط العديد منها مع مصر باتفاقيات للتجارة الحرة.

وتحت عنوان "مدبولي: تحسين الأحوال المالية للمدرسين والأطباء" ذكرت صحيفة "الأهرام" أن الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، أكد أنه تم عرض موازنة العام المالي المقبل على الرئيس عبدالفتاح السيسي.

وقال مدبولي، خلال اجتماع الحكومة الأسبوعي أمس، إن الرئيس السيسي وجه بهدايا للعاملين في الدولة أبرزها إقرار زيادات في رواتب العاملين بالجهاز الإداري للدولة بنحو 37 مليار جنيه.

وأوضح رئيس مجلس الوزراء أن الموازنة العامة أولت اهتمامًا بأصحاب الكوادر من خلال اتخاذ الإجراءات اللازمة لتحسين الأحوال المالية للمدرسين والأطباء في إطار توجه الدولة للتركيز على تطويل منظومتي التعليم والصحة، ودفع أنشطة التنمية البشرية في هذين القطاعين.

وذكرت صحيفة "الأخبار" تحت عنوان "الفريق محمد فريد يشهد المرحلة الرئيسية لمشروع بدوي 38"، أن الفريق محمد فريد رئيس أركان حرب القوات المسلحة، شهد المرحلة الرئيسية لمشروع مراكز القيادة الخارجي ذي مستويين "بدوى 38" الذي يجريه أحد تشكيلات الجيش الثاني الميداني واستمر لعدة أيام، والذي يأتي في إطار الخطة السنوية للتدريب القتالي لتشكيلات ووحدات القوات المسلحة، في حضور عدد من قادة القوات المسلحة.

وبدأت المرحلة الرئيسية بتنفيذ إجراءات التحضير والتنظيم للمعركة التي تضمنت عرض التقارير والقرارات، ثم إجراء تنظيم تعاون لكافة عناصر تشكيل المعركة، وأعقب ذلك مرور رئيس أركان حرب القوات المسلحة على مراكز القيادة والسيطرة للتأكد من جاهزيتها واستعدادها.

وظهر خلال المرحلة ما وصلت إليه العناصر المشاركة من استعداد قتالي عال، فضلا عن المهارة في استخدام أحدث وسائل نظم القيادة والتعاون والسيطرة لتنفيذ المهام المخططة والطارئة أثناء مراحل المشروع.

ونقل رئيس أركان حرب القوات المسلحة تحيات وتقدير الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة والفريق أول محمد زكى القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربى لمقاتلي الجيش الثاني الميداني، مشيراً إلى أن التدريب القتالي هو أحد العناصر الرئيسية للكفاءة القتالية وعامل الحسم فى نجاح القوات فى تنفيذ مهامها بكفاءة واقتدار.

كما أشاد بالأداء المتميز لرجال الجيش الثاني الميداني في محاربة بقايا العناصر الإرهابية والإصرار على عودة الحياة الطبيعية لمدن شمال سيناء وما تتمتع به من روح معنوية عالية وعزيمة وإصرار على تنفيذ المهام تحت مختلف الظروف بكفاءة واقتدار.

وفيما يتعلق بالمساعدات المصرية للأشقاء، وتحت عنوان "مساعدات طبية مصرية للأشقاء في جنوب السودان واليمن"، ذكرت صحيفة "الأخبار" أن القيادة العامة للقوات المسلحة، أصدرها أوامرها بإقلاع طائرة نقل عسكرية محملة بكميات كبيرة من المساعدات الطبية المتمثلة في شحنة ألبان علاجية للأطفال والمقدمة من وزارة الصحة والسكان إلى جمهورية جنوب السودان.

وأقلعت طائرة نقل عسكرية من قاعدة شرق القاهرة الجوية متجهة إلى مطار جوبا الدولي، لتفريغ شحنة المساعدات وتسليمها لحكومة دولة جنوب السودان تنفيذًا لتوجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة، باستمرار الدعم والتضامن المصري مع الدول الصديقة والشقيقة في مختلف الأزمات والمحن.

من جانبهم، أعرب مسئولو الجانب السوداني بالجهود المبذولة من جمهورية مصر العربية لتقديم الدعم لأبناء القارة الأفريقية، معربين عن كامل التقدير والشكر للقيادة السياسية المصرية على ما تبذله من جهود متواصلة للتغلب على كافة الشدائد التي يواجهها شعب جنوب السودان.

كما أقلعت طائرتان من قاعدة شرق الجوية إلى مطار الملك خالد بالرياض محملة بالمساعدات الطبية المتمثلة في شحنة ألبان علاجية للأطفال مقدمة من وزارة الصحة والسكان تمهيداً لنقلها إلى دولة اليمن.

وأعرب المسئولون بدولة اليمن عن بالغ شكرهم للدعم المصري وامتنانهم لمصر قيادة وشعباً ، مؤكدين أهمية تلك المساعدات في دعم قطاع الصحة اليمني.

وفي المصري اليوم، أبرزت الصحيفة تسلم مصر ملايين الجرعات من لقاح كورونا، وتحت عنوان "مصر تتسلم 5 ملايين جرعة من "أسترازينيكا" نهاية مارس، ذكرت الصحيفة أن الحكومة ناقشت خلال اجتماعها الأسبوعي أمس جهود مواجهة كورونا والاستعدادات اللازمة لمكافحة الموجة الثالثة للفيروس وموقف توفير اللقاحات.

وقالت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة، إنه من المتوقع توريد الشحنة الأولى من لقاح "إسترازينيكا"، بواقع 5 ملايين جرعة، بحلول نهاية الشهر الجاري، من خلال تحالف "كوفاكس"، ومن المتوقع أن تصل 3 ملايين جرعة أخرى حتى مايو المقبل، مضيفة أنه تم الحصول أيضا على 350 ألف جرعة من لقاح "سينوفارم".

وأوضحت الوزيرة أن معدل التسجيل اليومي على الموقع الإلكتروني بلغ 20 ألف مواطن، ومن المتوقع أن يصل عدد من تم تسجيلهم حتى نهاية مارس الجاري إلى 500 ألف مواطن.

وتحت عنوان "الحكومة تكرم الوزيرات احتفالاً بيوم المرأة المصرية"، ذكرت "المصري اليوم" أن مجلس الوزراء، احتفل قبل اجتماعه بالوزيرات المصريات، بمناسبة يوم المرأة المصرية، وذلك بتورتة كتب عليها "المرأة المصرية أيقونة النجاح".

وعبّر رئيس الوزراء عن تهنئته لزميلاته من الوزيرات بهذه المناسبة، موجها لهن ولكل امرأة مصرية تحية إعزاز وتقدير، مشيرًا إلى أن المرأة المصرية كان لها دوما منذ قدم التاريخ إسهامات واضحة في مسيرة هذا الوطن، غير أنها أثبتت على مدار العصور دورها العظيم، وهو ما أكدته الفترة الأخيرة في دورها لمساندة الدولة تحت قيادة الرئيس عبدالفتاح السيسي.

وتحت عنوان "التعليم: امتحان الثانوية في المدارس لجميع الطلاب"، ذكرت صحيفة "الوطن" أن وزارة التربية والتعليم، أكدت أمس الأربعاء، أن امتحانات الثانوية العامة هذا العام ستعقد إلكترونيا على التابلت بالمدارس لجميع المنتظمين والمنازل خلال شهر يوليو لتحقيق مبدأ تكافؤ الفرص بينهم.

وكشف محسن عبدالعزيز رئيس قطاع الجودة وتكنولوجيا المعلومات بالوزارة عن أنه ستصدر مجموعة من التعليمات الخاصة بطبيعة عمل منظومة التابلت في الامتحانات لحل أي معوقات تواجه الطلاب في النواحي التقنية، وسنعتمد على تقنيات جديدة لتحجيم الغش ومنع تداول الأسئلة والإجابات بين الطلاب.

هذا المحتوى من

كورونا.. لحظة بلحظة

أخبار الكورونا
1403

إصابات اليوم

22

وفيات اليوم

1632

متعافون اليوم

405393

إجمالي الإصابات

22260

إجمالي الوفيات

339259

إجمالي المتعافين

إعلان

Masrawy Logo loader

إعلان

  • خدمة الاشعارات

    تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع مصراوي