إعلان

"الأعلى للآثار": إعلان حدث أثري "ضخم" عقب افتتاح "طريق الكباش" في الأقصر

08:33 م الخميس 04 نوفمبر 2021
"الأعلى للآثار": إعلان حدث أثري "ضخم" عقب افتتاح "طريق الكباش" في الأقصر

مصطفى وزيري

كتب- يوسف عفيفي:

أعلن الدكتور مصطفى وزيري، الأمين العام للمجلس الأعلى للأثار، عن حدث أثري في معابد الكرنك عقب الانتهاء من احتفالية افتتاح "طريق الكباش الفرعوني" بمحافظة الأقصر خلال الأسابيع المقبلة.

وقال وزيري خلال جولته في معابد الكرنك بالأقصر اليوم، إن الحدث يتمثل في إعادة ترميم وتركيب أكبر وأضخم تمثال بمعابد الكرنك، تمثال "الملك أمنحتب الثالث"، والمكون من مادة "الكوارتزيت"، عقب الانتهاء من أعمال الترميم.

وأضاف أن فترة الترميم تستغرق حوالي عام كامل من قبل عدد من المرممين والعاملين بالآثار، ليتم تركيب أكثر من 60 أو 70 جزءاً من بقايا التمثال، التي تم تجميعها، وتوجد بقايا التمثال بالقرب من معبد "خونسو"، بمعابد الكرنك شمال الأقصر.

وتابع: "أنه يجري حالياً دراسة إمكانية تركيب واستكمال أجزاء التمثال، ومن ثم وضعه أمام الصرح العاشر بمعابد الكرنك، ليصل طوله إلى حوالي 20 متراً، ليكون أكبر تمثال داخل معابد الكرنك".

وأشار وزيري، إلى أن أجزاء التمثال عبارة عن كتل حجرية تعود للستينيات والخمسينيات من القرن الماضي، وتوجد منذ أكثر من ألف عام، والجزء الأكثر دقة هو كف يد التمثال، حيث تتسم بالضخامة وهو ممسك بالختم، وعبارة عن "خرطوشة" مكتوب عليها أمنحتب الثالث، مكون من حجر "الكوارتزيت"، وهو أصعب وأقوى أنواع الأحجار، حيث عثر على أجزائه محطمة، في انتظار أعمال الترميم عقب افتتاح طريق الكباش.

وتابع: "البعثة المصرية نجحت في ترميم تمثال الملك رمسيس الثاني، إضافة إلى تماثيل لرمسيس الأول والثاني والثالث، نتيجة إصابتها بالتكسير، وعقب موافقة الدكتور خالد العناني، وزير الأثار، في عام 2016، على بدء أعمال الترميم وتوفير جميع المواد والإمكانيات التي يحتاجها العمال لبدء الترميم، حيث تم الانتهاء من ترميم 3 تماثيل، بحضور الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، في عام 2019".

أرخص بناطيل جينز رجالي في مصر تبدأ من 100 جنيه

تعرف عليها
محتوي مدفوع

إعلان

إعلان

El Market