إعلان

البيئة: ندعم المبادرة اليونانية للحفاظ على التراث الثقافي من التغيرات المناخية

08:34 م الثلاثاء 02 نوفمبر 2021

الدكتورة ياسمين فؤاد

كتب - محمد نصار:

أكدت الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة، دعم مصر للمبادرة اليونانية للحفاظ على التراث الطبيعي والثقافي من آثار تغير المناخ، خاصة أن تلك التأثيرات تعد تحديًا كبيرًا يلقى بظلاله على قطاع السياحة أحد أهم مصادر الدخل القومى للبلدين .

جاء ذلك خلال مشاركة الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة في الحدث الافتراضي رفيع المستوى الذي تنظمه دولة اليونان ضمن فعاليات اجتماعات مؤتمر المناخ COP 26، حول تأثير تغير المناخ على التراث الطبيعي والثقافي، لمناقشة التحديات التي تواجه التراث الطبيعي والثقافي في ظل تهديدات آثار تغير المناخ، والتوقعات والحلول المطروحة، حيث أقيم الحدث برئاسة لينا ميندوني وزيرة الثقافة والرياضة اليونانية وبمشاركة وزراء البيئة والثقافة من الأردن وقبرص والإمارات وشمال مقدونيا.

وتأتي تلك المشاركة ضمن سلسلة لقاءات واجتماعات تعقدها الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة خلال مشاركتها في فعاليات مؤتمر الأطراف السادس والعشرون لإتفاقية الأمم المتحدة لتغير المناخ المقام حاليًا بمدينة جلاسكو بالمملكة المتحدة.

وأشارت الدكتورة ياسمين فؤاد على عمق العلاقات الثنائية بين مصر واليونان وما يربطهما من تقارب في الثقافة والطبيعة وخاصة موقعهما على البحر المتوسط مما يجعل هناك تشابه كبير فيما يواجه البلدين من تحديات خاصة فيما يخص تأثيرات تغير المناخ على التراث الطبيعي والثقافي مؤكدة أن إتخاذ الإجراءات اللازمة لحماية التراث الطبيعي والثقافي من آثار تغير المناخ أمر حتمي ضمن إجراءات التكيف للحفاظ عليه للأجيال القادمة.

والجدير بالذكر أن اليونان قد أطلقت تلك المبادرة خلال قمة المناخ في ٢٠١٩ لحماية التراث الثقافي والآثار وتم الدعوة للمشاركة فيها خلال مؤتمر المناخ COP 25 حيث أعلنت اليونان آلية مرنة بالتعاون مع اليونيسكو لتنفيذ تلك المبادرة، وتعد مصر من الدول ذات الأهمية للعمل على تلك المبادرة والمشاركة بها.

فيديو قد يعجبك: