الأمانة العامة لدور وهيئات الإفتاء في العالم تصدر العدد الـ17 من نشرة "جسور"

10:05 م الجمعة 21 أغسطس 2020
 الأمانة العامة لدور وهيئات الإفتاء في العالم تصدر العدد الـ17 من نشرة "جسور"

الأمانة العامة لدور وهيئات الإفتاء

كتب- محمود مصطفى:

أعلنت الأمانة العامة لدور وهيئات الإفتاء في العالم، صدور العدد الجديد من نشرة "جسور".

وأوضحت في بيان لها، الجمعة، أن فريق التحرير دأب على تنويع الأفكار والقضايا التي تتناولها النشرة كل عدد، بحيث يمكن النظر في الموضوعات القديمة التراثية، والمعاصرة التي يتوق إليها القارئ وتزداد أهمية مع الوقت بفعل ما صار يحكم العلاقات الإنسانية من صراع وتناحر وتكالب جماعات إرهابية ضالة في مختلف بقاع العالم الإسلامي؛ لذا يقدم هذا العدد مجموعة جديدة من الموضوعات والتقارير ذات القواسم المشتركة بين شعوب العالم الإسلامي سعيًا لوضع القارئ عند نقاط الوعي، والإحاطة بما يدور من حولنا ويهدد نسيجنا المجتمعي تزامناً مع حلول هجرة النبي المصطفى صلى الله عليه وسلم.

وأشارت إلى أن العدد الـ 17 من "جسور" يتضمن:

كلمة افتتاحية للدكتور شوقي علام – مفتي مصر ورئيس الأمانة العامة لدور وهيئات الإفتاء في العالم- تأتي بعنوان: "من فقه الواقع.. الهجرة وحب الوطن"، ويتناول فيها الجذور الإنسانية والشرعيَّة للهجرة النبوية التي جعلت لذكراها العطرة عند المسلمين معنًى رفيعًا ورمزًا لصناعة الأمل وتحقيق العدل والمساواة والأخوة وبناء الأوطان، مع كونها مثلت منطلقًا لتاريخ الإسلام من خلال بدء التقويم الهجري في عهد أمير المؤمنين عمر بن الخطاب رضي الله عنه.

وفي باب "عالم الإفتاء" تطالعون جولة إخبارية مكثفة مجموعة من أهم أخبار عالم الإفتاء والمؤسسات الإفتائية حول العالم.

كما يتناول باب "المؤشر العالمي للفتوى" تقارير وتحليلات مهمة حول "قراءة حركية للسيرة النبوية لدى التنظيمات الإرهابية"، ولماذا حولت جماعات الإسلام السياسي وتنظيمات الضلال "السيرة النبوية المشرفة" لسيرة تنظيم سري؟

كذلك يتناول الباب تقريرًا آخر مهمًا بشأن موسم "الحج الاستثنائي".. وكيف بدا الحج هذا العام بإجراءاته الاستثنائية ترسيخًا لأهمية فقه النوازل وحفظ النفس في محاربة الأوبئة.

أما في باب "رؤى إفتائية" فيتناول العدد أثر الهجرة النبوية في بناء الدولة والتشريع، وكيف كانت السيرة النبوية وستظل هي النبراس الذي يهتدي به المسلمون على شتى طوائفهم وطبقاتهم وتخصصاتهم.

وفي سياق ذي شأن يتناول باب "فتوى أسهمت في حل مشكلة" مسألة الإقامة ببلاد غير المسلمين، حيث درج المسلمون مع بداية كل عام هجري جديد على أن يحتفلوا بذكرى هجرة المصطفى صلى الله عليه وآله وسلم من مكة إلى المدينة، ولم يكن هذا الاحتفال ناشئًا عن رغبة في إكثار المناسبات الإسلامية خلال العام، وإنما كان لعظم وأهمية حادث الهجرة النبوية المشرفة.

وتطالعون أيضًا في باب مراجع إفتائية كتاب "تبصير النجباء بحقيقة الاجتهاد والتقليد والتلفيق والإفتاء"، لفضيلة الدكتور محمد إبراهيم الحفناوي.

وفي باب تطوير المؤسسات الإفتائية تطالعون معنا الحلقه (4-6) حول تطبيق إدارة الجودة في المؤسسات الإفتائية وتقييم أداء المؤسسة الإفتائية.

وإثراءً لموضوعات العدد تطالعون في باب منبر المفتين مقالًا مهمًا للدكتور محمد البشاري الأمين العام لمجلس المجتمعات المسلمة، بعنوان "التراث.. إشكالية المناهج في إدارة الخلاف".

وفي ختام العدد يكتب الدكتور إبراهيم نجم- مستشار مفتي مصر، الأمين العام لدور وهيئات الإفتاء في العالم- مقالًا مهمًا باللغتين العربية والإنجليزية بعنوان " خطر القراءة المتطرفة للسيرة النبوية".

العدد كاملًا على الرابط: أضغط هنا

كورونا.. لحظة بلحظة

كورونا فى مصر

  • 113742

    عدد المصابين

  • 102103

    عدد المتعافين

  • 6573

    عدد الوفيات

كورونا فى العالم

  • 58928190

    عدد المصابين

  • 40723134

    عدد المتعافين

  • 1392567

    عدد الوفيات

إعلان

إعلان

  • خدمة الاشعارات

    تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع مصراوي