في ثامن أيام المفاوضات| صياغات مصرية جديدة لحل أزمة سد النهضة وإثيوبيا تطلب التأجيل

08:37 م الجمعة 10 يوليه 2020

(مصراوي):

قالت وزارة الري، إن مفاوضات سد النهضة تواصلت لليوم الثامن على التوالي، فيما يتعلق بالاتفاق حول قواعد ملء وتشغيل السد، برعاية الاتحاد الأفريقي وممثلي الدول والمراقبين.

وأضافت الوزارة، أن اليوم الجمعة، شهد عقد اجتماعين على التوازي للفرق الفنية والقانونية من الدول الثلاث، لمحاولة تقريب وجهات النظر بشأن النقاط الخلافية في كلا المسارين، بحضور المراقبين من الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي والاتحاد الأفريقي.

وأشار بيان الوزراة، إلى أنه خلال اجتماع اللجنة الفنية، طرحت مصر بعض الصياغات البديلة لمحاولة تقريب وجهات النظر بخصوص إجراءات التعامل مع حالات الجفاف الممتد والسنوات شحيحة الإيراد في كل من الملء والتشغيل، إضافة إلى قواعد التشغيل السنوي وإعادة الملء، في إطار محاولة الجانب المصري حلحلة النقاط الخلافية الفنية بين الدول الثلاثة.

واقترح الجانب الإثيوبي، تأجيل البت في النقاط الخلافية في عملية التفاوض الحالية، على أن يتم إحالتها إلى اللجنة الفنية التي سيتم تشكيلها بموجب الاتفاقية لمتابعة تنفيذ بنود الاتفاق، وهو ما ترفضه مصر شكلًا وموضوعًا، حيث إنه لا يمكن إحالة النقاط الخلافية التي تمس الشواغل المصرية في قضايا فنية رئيسية تمثل العصب الفني للاتفاق إلى اللجنة الفنية لتقررها لاحقًا إلى ما بعد توقيع الاتفاق.

ومن ناحية أخرى، استمرت المناقشات في اللجنة القانونية بدون التوصل لتوافقات حول النقاط الخلافية.

وفي نهاية اجتماع اللجنة الفنية، تم الاتفاق على قيام إثيوبيا بدراسة البدائل التي طرحتها مصر على أن يتم النقاش حولها في الاجتماع الوزاري الثلاثي الذي سيُعقد يوم الأحد 12 يوليو، وتأمل وزارة الري أن تتعامل إثيوبيا بإيجابية مع البدائل المصرية للتوافق حول النقاط الخلافية.

كورونا.. لحظة بلحظة

كورونا فى مصر

  • 95147

    عدد المصابين

  • 50553

    عدد المتعافين

  • 4971

    عدد الوفيات

كورونا فى العالم

  • 19408265

    عدد المصابين

  • 12457560

    عدد المتعافين

  • 720465

    عدد الوفيات

إعلان

إعلان