• السيسي: لولا 2011 لما بنيت سدود على نهر النيل

    02:51 م السبت 14 سبتمبر 2019

    كتبت- ياسمين محمد ومي مدحت:

    قال الرئيس عبد الفتاح السيسي، إن حالة التشكيك الموجودة في المجتمع المصري حاليًا، ليست وليدة وسائل التواصل الاجتماعي "السوشيال ميديا"، مؤكدًا أن حالة الشك بنيت في المجتمع المصري على مدى 50 عامًا: "فيه ناس معانا دايمًا بيشككوا في كل شيء، إلا نفسهم، لدرجة إن ده بقى جزء من التركيبة النفسية للمصريين، وبقى عندنا ميل إننا نجلد نفسنا بشكل أو بآخر".

    جاء هذا خلال كلمته بالجلسة الثانية ضمن فعاليات المؤتمر الوطني الثامن للشباب بمركز المنارة للمؤتمرات بعنوان "تأثير نشر الأكاذيب على الدولة في ضوء حروب الجيل الرابع".

    وأشار الرئيس، إلى المصطلح المنتشر "باشا مصر"، مؤكدًا أنه يخلق نوعًا من الإحساس بالتمييز، وهذا لن يتغير إلا بتحقيق العدالة الحقيقة، من خلال العمل كمجتمع كامل: "باشا مصر دي بتقول إن فيه إحساس بالتمييز، دول اللي واكلين البلد واحنا مظلومين، وده مش هينتهي إلا بالعدالة الحقيقية، وده أمر محتاجين كلنا كمجتمع نشتغل عليه، إزاي نحقق العدالة بين المواطنين وبعضهم، وبين المؤسسات وبعضها، علشان المزاج المجتمعي يكون متوازن".

    وتحدث الرئيس عن ثورة 2011، التي تحرك فيها شباب نقي جدًا، يريد المصلحة العامة، بعدما تيقن أن مصر متأخرة كثيرًا عن التطور الموجود بالعالم، مضيفًا، أنه رغم ذلك إلا أن هناك أخطاء ندفع ثمنها حتى الآن: "أنا هقول ليكم حاجة يا مصريين كلكم تسمعوها ماقولتهاش في العلن قبل كدا، إننا لما غلطنا غلطة واحدة، بندفع تمنها لحد دلوقتي، لولا 2011 لم يكن أبدًا تبنى سدود على نهر النيل، ده كلام في منتهى الخطورة، لكن الأخطر منه إننا نكرره تاني".

    وقال إن مفردات الأمن المصري، والحقائق التي يقولها السياسيين الكبار، دائمًا ما تحجب تحت دعاوى الأمن القومي، إلا أنه قرر أنه لن يتعامل بهذه الطريقة: "انا قررت اتكلم بمنتهى لاصراحة والوضوح، لإن مخاطر الكتمان أكبر من المخاطر التي قد تقابلها مصر".

    وتابع: "أنا جبتلكم نقطة واحدة بندفع تمنها، وبتقولولي حل ياسيسي، وهاتلنا الماية، طب ماانتوا اللي عملتوا كدا، انا مش زعلان، انا بقولكم إن مواقع التواصل الاجتماعي، ساهمت في صياغة فكر وتزييف وعي، بإن القضايا في مصر لن تحل إلا بحركة مثل حركة 2011، فلما اتحركنا دفعنا وبندفع وهندفع".

    وأضاف أن السياحة في مصر لم تكن لتضرب لمدة 3 أو 4 أعوام، وتفقد فيها مصر نحو 70 أو 80 مليون دولار، لولا 2011 أيضًا.

    إعلان

    إعلان

    إعلان