• وزيرة التضامن: خطر المخدرات في مصر لا يقل عن الإرهاب

    07:09 م الثلاثاء 10 سبتمبر 2019
    وزيرة التضامن: خطر المخدرات في مصر لا يقل عن الإرهاب

    وزارة التضامن الاجتماعي

    كتب- محمد قاسم:

    قالت وزيرة التضامن الاجتماعي، إن خطر المخدرات في مصر لا يقل عن خطر الإرهاب؛ لأنهما يؤديان إلى هدم المجتمع واستنزاف الموارد الاقتصادية للدولة.

    جاء ذلك على هامش افتتاح أول مركز لصندوق الإدمان بجامعة القاهرة، اليوم الثلاثاء.

    وقالت الوزيرة إن العلاج يتم بالمجان وبسرية تامة واحترام شديد لخصوصية الأسر وفقًا لطبيعة حالتهم ويتم متابعتهم في بدايات الحياة الجديدة.

    وأضافت في تصريحات للصحفيين، إن جامعة القاهرة تمثل صرحًا تعليميًا كبيرًا، وهي أحد أعرق الجامعات في العالم، مشيرة إلى الطفرة التي حققت الجامعة مؤخرًا في مجال البحث العلمي والنشر الدولي في ظل رئاسة الدكتور محمد الخشت.

    وأشارت وزيرة التضامن إلى أن جامعة القاهرة حققت انفتاحا كبيرًا على المجتمع في الأنشطة الفنية والرياضية والاجتماعية، وهذه الدبلومة هي ترجمة لانفتاح الجامعة على المجتمع المصري والاهتمام بالقضايا التي تشغله.

    وأكدت ضرورة التعامل مع قضية المخدرات بشكل علمي، وهذه الدبلومة هي جزء من الخطة القومية لتعاطي الإدمان التي أعلن عنها مجلس الوزراء عام 2015، والتي يتمثل مكوناتها في بناء كوادر علمية مُدربة للتعاون مع هذه الظاهرة.

    وأوضحت وزيرة التضامن الاجتماعي، أن مقررات الدبلومة المهنية منبثقة من الاحتياجات الفعلية لسوق العمل، ليس فقط في مصر بل في كافة الدول العربية، وأنه تم الاستعانة بـ 90% من خريجي الدبلومة العام الماضي للعمل داخل الصندوق سواء في التوعية أو العلاج.

    ولفتت إلى أن الوزارة لديها خطة بأن تضم كل محافظة مركز لعلاج الإدمان وتعاطي المخدرات في سرية تامة، وتشرف عليه مستشفيات وزارة الصحة والقوات المسلحة والمستشفيات الجامعية، ويتحمل تكاليف العلاج صندوق مكافحة وعلاج الإدمان، مُشيدة بالتعاون مع مستشفى قصر العيني الذي يُعد أحد أهم القلاع الطبية على مستوي العالم.

    وأعلنت الوزيرة عن مسابقة مجموع جوائزها 20 ألف جنيه تحت إشراف مشترك بين كلية الآداب بجامعة القاهرة وصندوق مكافحة وعلاج الإدمان وشروطها معلنة على صفحات التواصل الاجتماعي والمقر الدائم للصندوق بكلية الآداب.

    إعلان

    إعلان

    إعلان