"المقاولون العرب": الانتهاء من ترميم معهد الأورام خلال أيام.. وهكذا تعاملنا مع المبنى

08:00 ص الأربعاء 07 أغسطس 2019

كتب- محمد عبدالناصر:

بعد ساعات قليلة من الحادث الإرهابي الذي ضرب محيط معهد الأورام بمنطقة قصر العينى، والذي نتج عنه استشهاد 22 مواطنا، بدأت شركة المقاولون العرب أعمل ترميم مبنى المعهد الرئيسي من الداخل والخارج لإزالة أثر الانفجار، وليتسنى للمعهد تقديم الخدمات العلاجية للمرضى.

وقال المهندس محسن صلاح، رئيس شركة المقاولون العرب، إن الشركة بدأت العمل على ترميم المبنى صباح أول يوم من الانفجار دون النظر إلى أي شيء أخر، مضيفًا: "المقولون العرب جاهزة في أي وقت ولديها خبرة كبيرة للتعامل مع مثل هذه المواقف".

وتابع صلاح لمصراوي: "فور تكليف الشركة بترميم مبنى معهد الأورام، تم البدء مع الساعات الأولى من صباح أمس، في رفع المخلفات الناتجة عن الانفجار وفتح الطريق، ثم بدأت أعمل شد السقالات الحديدة لبدء ترميم واجهة المعهد".

واستطرد: "تم تقسيم أعمال التجديد وإصلاح مبنى معهد الأورام إلى قسمين، القسم الأول وهو إصلاح المبنى من الداخل والتعامل مع الأسق والحوائط والأجهزة التي تضررت بسبب الانفجار، وكذلك غرف المرضى، ومن المتوقع أن يتم الانتهاء من هذه الاصلاحات خلال أيام قليلة حتى يكون المبنى جاهز كما كان لاستقبال المرضى".

وأوضح أن العمل يسير بشكل جيد في القسم الثاني والخاص بترميم واجهة المبنى وهي الأكثر تاثيرًا بالانفجار، لافتًا إلى أن واجهات المباني تأخذ وقت أكبر من أي شيء أخر حتى تنفذ على بأعلى جودة.

وتستقبل مستشفى معهد الأورام المرضى من جميع أنحاء الجمهورية بواقع 272 مريض يوميًا في المتوسط، كما يتلقى 100 مريض يوميًا العلاج الكيماوي بفرع التجمع الأول.

وطبقا لآخر إحصاء بلغ عدد المترددين على المعهد 306477 سنوياً، وعدد العمليات التي يجرى تنفيذها سنوياً بالمعهد بلغ 4804، وعدد حالات قسم الأشعة 61242، كما أن عدد حالات قسم الطب النووي 6571، وعدد حالات الكيماوي مجاني بالمعهد 21621 حالة، وعدد حالات الكيماوي تأمين بالمعهد 7319، وعدد حالات كيماوي الأطفال 15347، ومرضى الرعاية جراحة بالمعهد 675 مريض سنوياً، إذ يضم المعهد 313 سرير حاليا.

إعلان

إعلان