• لا مجال إلا بالتطور.. "العليا للحج" توجه رسائل عاجلة لشركات السياحة

    03:00 ص الأربعاء 21 أغسطس 2019
    لا مجال إلا بالتطور.. "العليا للحج" توجه رسائل عاجلة لشركات السياحة

    أشرف شيحة

    كتب ـ يوسف عفيفي:

    وجه أشرف شيحة، عضو اللجنة العليا للحج والعمرة، رسائل لجميع العاملين في السياحة الدينية "الحج والعمرة" قائلا: لا مجال ولا حديث أمام الجانب المصري إلا بالتطور لمواكبة تلك التطورات السريعة من قبل المملكة العربية السعودية، كون من لم يتطور لن يواكب العصر الحديث.

    جاء ذلك بعد أن شهد الموسم الحج الحالي نجاحا كبيرا على كافة الأصعدة بداية من بدأ الموسم مبكرا وحتى أداء المناسك مرورا بعودة أولى الرحلات يوم 13 أغسطس الجاري، على أن يكون عودة أخر رحلة لحجاج السياحة يوم الخميس المقبل.

    وأشاد شيحة في تصريحات لمصراوي، اليوم الثلاثاء، بموسم الحج الحالي، موضحا أنه من أفضل المواسم التي نظمتها وزارة السياحة، وذلك بتعاون كافة الشركات العاملة في الحج، قائلا: موسم إيجابي وتحية للجانب السعودي وللشركات المصرية التي أدت واجبها والتزمت ببرامجها الراقية المتعاقد عليها مع الحجاج في الخدمات السياحية.

    وأوضح أن الموسم شهد عدة إيجابيات منها: حرص الجميع على عدم إيجاد أي مشاكل أو مخالفات في الحج، والسعي إلى راحة ضيوف الرحمن المصريين، والالتزام بكافة الضوابط التي وضعتها اللجنة العليا للحج والعمرة ووزارة السياحة.

    ونوه إلى أن النجاح الذي شهده الموسم، يرجع إلى نتاج الإعداد الجيد والأول من نوعه في تعجيل موسم الحج بفترة كبيرة، والبدأ مبكرا وفق توجيهات وزيرة السياحة، والتزام اللجنة العليا للحج والعمرة بالقرار وفق الضوابط والقرعة التي أعلنت مبكرا، متابعا: بدأ الموسم مبكرا فكان ناجحا".

    ودعا شيحة، إلى ضرورة البحث عن السلبيات التي وقعت خلال الموسم والاستفادة منها للعام المقبل، حيث من الوارد وجود سلبيات تواجه الشركات ولا تواجه الحاج وقد تواجه اللجنة العليا ولا تواجه الشركات وكل هذا يدرس ويوضع في معايير علمية حديثة تساعد الجميع على اتخذا القرار.

    وعن تأشيرة المجاملة خلال الحج، قال شيحة، إن عددهم تقريبا تخطى 3 آلاف حاج مصري، وكانت لها بعض النتائج السلبية ولم تكن تخص البعثات المصرية الثلاث المنظمة للحج، لكن كونهم مصريين فقد تدخلت البعثة المصرية لحل كافة مشاكلهم، ونتمنى من المملكة العربية السعودية أن تكون التأشيرات التي تمنح لمصر بهذا العدد المناسب لعدد سكانها حتى يتم التنظيم من خلال آليات التنظيم المعتادة.

    إعلان

    إعلان

    إعلان