مخلص قطب: الاتفاق السوداني خطوة نحو استقرار وأمن شعب جنوب الوادي

06:58 م الأحد 18 أغسطس 2019
مخلص قطب: الاتفاق السوداني خطوة نحو استقرار وأمن شعب جنوب الوادي

السفير مخلص قطب

القاهرة- (أ ش أ):

رحب السفير مخلص قطب الأمين العام للمجلس القومي لحقوق الإنسان بالتوقيع على وثائق المرحلة الانتقالية بالسودان، معتبرًا هذا الاتفاق خطوة على طريق تحقيق استقرار وأمن شعب جنوب الوادي الذي يمتلك كل مقومات الازدهار والتقدم من موارد طبيعية وطاقات بشرية.

وأكد السفير مخلص قطب - في تصريح خاص لوكالة أنباء الشرق الأوسط الأحد- أهمية التمسك بالسلام والحوار بين كافة مكونات الشعب السوداني وإتاحة مساحات المشاركة للجميع دون إقصاء لأي مكون من هذا الشعب العظيم، مع ضرورة الحفاظ على مؤسسات الدولة التي تعد قاعدة استقرارها اللازم، وحتى لا ينجر السودان في تنفيذ مخطط التقسيم وتحويل المنطقة إلى كيانات دينية/ إثنية / طائفية.

وكان السودان قد شهد أمس السبت مراسم توقيع وثائق المرحلة الانتقالية بين المجلس العسكري وقادة قوى الحرية والتغيير، وذلك خلال مراسم وحضور إقليمي ودولي ووسط أجواء احتفالية بالبلاد، وقد حددت وثائق هذا الاتفاق التاريخي الذي تم إبرامه فترة حكم انتقالية مدّتها 39 شهراً.

هذا المحتوى من

إعلان

إعلان

إعلان