• وزير النقل يتابع عودة حجاج البر وعمالة خدمة الحجاج بموانئ البحر الأحمر​

    04:13 م السبت 17 أغسطس 2019
    وزير النقل يتابع عودة حجاج البر وعمالة خدمة الحجاج بموانئ البحر الأحمر​

    عودة حجاج - ارشيفية

    كتب- يوسف عفيفي:

    أعلنت وزارة النقل، رفع درجة الاستعداد بموانئ البحر الأحمر لاستقبال 12 ألف و486 حاج من حجاج البر عبر ميناء نويبع البحري و35 ألف راكب من عمالة خدمة الحجاج بمينائي سفاجا والغردقة من خلال رحلات مكوكية.

    وبحسب بيان اليوم، يأتي ذلك في إطار تعليمات الفريق مهندس كامل الوزير وزير النقل بتقديم كافة التسهيلات لحجاج بيت الله الحرام وعمالة خدمة الحجاج.

    ويستقبل ميناء نويبع البحري اليوم، أول فوج من الحجاج حيث وجه الوزير بالتنسيق مع محافظة جنوب سيناء وشركة الجسر العربي ومندوبي وزارة السياحة وأعضاء المجتمع المينائي وذلك فيما يتعلق بإجراءات عملية التشغيل وتذليل أي صعوبات وتكريس جميع إمكانيات الميناء لصالح الحجاج مع متابعة تقديم كافة التسهيلات وسرعة إنهاء الإجراءات، مع قيام إدارة الجوازات بزيادة أعداد ضباط الجوازات لسرعة إنهاء الإجراءات، كما قامت الجمارك بزيادة أعداد مأموري الجمارك لإنهاء أعمال التفتيش للحقائب والأتوبيسات أثناء تواجد الحجاج بالصالات للتسهيل على الحجاج.

    وفى السياق ذاته، استقبل مينائي سفاجا والغردقة، الأفواج الأولى من عمالة خدمة الحجاج حيث من المقرر أن يستقبل المينائين ما يقدر بـ 35 ألف راكب من عمالة خدمة الحجاج على متن ثلاث عبارات وهي أمانة القاهرة والرياض، حيث تم التنسيق مع محافظة البحر الأحمر وإدارة شرطة المرور وأعضاء المجتمع المينائي لتوحيد الجهود وتقليل زمن تواجد الراكب بالميناء.

    وتم الاتفاق على قيام إدارات الجمارك والشرطة والجوازات، بزيادة أعداد العاملين بهم لسرعة إنهاء الإجراءات والتيسير على الركاب وإلغاء إجازات العاملين القائمين بخدمة الركاب وتكثيف العمل بصالات الوصول وزيادة عدد العاملين القائمين بخدمة الحجاج ومساعدة الحالات المرضية وكبار السن فى إنهاء إجراءات وصولهم .

    وشدد الوزير، على تجهيز صالة كبار الزوار لاستيعاب الأعداد المتزايدة من الركاب وتوفير أتوبيسات لنقل الركاب من رصيف الميناء إلى الصالات أو العكس في رحلات سريعة ومنتظمة والتنبيه على التوكيلات الملاحية لتوفير عدد مناسب من الجرارات لنقل الأمتعة العشوائية للركاب مع ضرورة التزام التوكيلات الملاحية بمواعيد وصول العبارات وإلزام مالكي العبارات بالالتزام بالأعداد المسموح بها.

    وأكد على تواجد ممثلين للوكلاء السياحيين والملاحيين لحل أي مشكلة مع إدارة الميناء في حينه والتنسيق مع شركات شرق وغرب وجنوب الدلتا العاملة بالموانئ بتوفير باصات لسرعة نقل الركاب إلى محافظتهم وقيام شرطة المرور بالمحافظة بتوفير أماكن لباصات القطاع الخاص لعدم تكدسهم أمام أبواب الموانئ.

    وأكد الوزير، على قيام لجنة من التفتيش البحري للمرور على العبارات قبل السماح لها بالسفر للتأكد من صلاحيتها للإبحار وتوفير كافة إجراءات التأمين ومعدات الإطفاء والإنقاذ بما يتناسب مع أعداد الركاب وفي حالة المخالفة يتم منع العبارة من مغادرة الميناء مع توفير عبارة بديلة لنقل الركاب.

    وفي نفس السياق قامت إدارة الحجر الصحي بالميناء بتوفير عدد (2) سيارة إسعاف إحداهما بجوار العبارة والأخرى بجوار صالة الوصول مجهزين بالإسعافات الأولية مع تزويد صالات الوصول بالأطباء وكافة التجهيزات الطبية.

    إعلان

    إعلان

    إعلان