• رئيس الوزراء: المواطن يشعر الآن بنتائج الإصلاح الاقتصادي

    10:19 م الثلاثاء 30 يوليه 2019

    كتب- محمد عبدالناصر:

    قال الدكتور مصطفي مدبولي رئيس مجلس الوزراء، إن برامج الإصلاح الاقتصادي تحتاج إلى رؤية وإرادة سياسية وإرادة شعب، وبعض الدول بدأت خطوات إصلاح ثم تراجعت عنها.

    جاء ذلك في كلمته بجلسة محاكاة الدولة المصرية، ضمن فعاليات مؤتمر الشباب اليوم الثلاثاء.

    وأضاف: إننا نتحسب ردود الأفعال ونساءل لماذا لم نكن نرفع من سعر الوقود تدريجيا كل عام في السنوات الماضية لتجنب الوصول إلى الوضع الحالي؟

    وتابع أن الوصول إلى مصاف الدول المتقدمة مثل كوريا والصين يتطلب تبني برامج إصلاح، مشيرا إلى أنه لولا برنامج الحماية الاجتماعية الكبير لزاد معدل الفقر بشكل كبير عن نسبة الزيادة الحالية البالغة 4% وهو أمر جيد، فضلا عن توفير فرص عمل للشباب وخفض معدل البطالة إلى 8.1 % مع زيادة عدد السكان مليوني نسمة كل عام وهو إنجاز غير مسبوق بشهادة المؤسسات الدولية التي تعتبر مصر نموذج نجاح للدول التي تريد إجراء إصلاحات اقتصادية.

    وأضاف "مدبولي" أن المواطن يشعر بالتحسن في قطاعات مثل الكهرباء والوقود والبوتجاز والسكن وحل مشكلة 200 ألف أسرة تسكن في أماكن غير آمنة، وأيضا قطاعات الصحة وحملة فيروس سي ومئات الآلاف من العمليات الجراحية التي تمت، مؤكدا أن دراسات الرأي العام تشير إلى أن المواطن يشعر بهذا التحسن، مشيرا إلى أن الحكومة لديها تصور وخطة لمواجهة التطورات الطارئة.

    وأكد أن مصر لم تكن تهتم بإصلاح القطاعات التي تحقق استدامة نمو الاقتصاد المصري وعلى رأسها الصناعة، والآن أصبحت أغلبية الواردات المصرية هي مستلزمات إنتاج، لافتا إلى إقامة العديد من المجمعات الصناعية لتشجيع الشباب على إقامة مشروعات صغيرة تخدم الصناعات الكبيرة لتوفير العملة الصعبة المستخدمة في استيراد مستلزمات الإنتاج وفي نفس الوقت توفير فرص عمل للشباب، مع العمل على تسهيل إجراءات الحصول على تراخيص إقامة المشروعات الصناعية.

    إعلان

    إعلان

    إعلان