• أول تحرك من "قومي الأمومة" بشأن واقعة "طفلة العياط"

    08:18 م الأربعاء 17 يوليه 2019
    أول تحرك من "قومي الأمومة" بشأن واقعة "طفلة العياط"

    الدكتورة عزة العشماوي الأمين العام للمجلس القومي ل

    كتب - أحمد جمعة:
    أعلن المجلس القومي للطفولة والأمومة، تقديم كافة سبل الدعم لطفلة العياط التي قامت بتسليم نفسها للشرطة بعد قتلها لشاب شرع في اغتصابها.

    وأوضحت الدكتورة عزة العشماوي، الأمين العام للمجلس القومي للطفولة والأمومة، في بيان اليوم الأربعاء، أن عددا من وسائل الإعلام تداول خبرا عن قيام طفلة تبلغ من العمر 15 عاما بقتل شاب شرع في اغتصابها، مشيرة إلى أن خط نجدة الطفل 16000 رصد هذه الواقعة بعد انتشارها بوسائل الإعلام، وعلى الفور تم تحرير بلاغ على خط نجدة الطفل لاتخاذ الإجراءات اللازمة.

    وقالت "العشماوي" إنها وجهت على الفور وحدة الدعم القانوني بالمجلس بتخصيص محامي لمتابعة وحضور التحقيقات، وتقديم الدعم والمساندة للطفلة، مشيرة إلى أن الطفلة تتلقى الرعاية اللازمة.

    وشددت على أن المجلس القومي للطفولة والأمومة، سيتخذ كافة الإجراءات التي من شأنها حماية حقوق الطفلة وفقا لقانون الطفل المصري، مؤكدة أن المجلس سيظل حصنًا لجميع الأطفال ممن يحتجون الدعم بكافة أشكاله.

    كانت نيابة العياط، أمرت بحبس الطفلة المتهمة بذبح سائق ميكروباص حاول اغتصابها 4 أيام على ذمة التحقيقات.

    وأوردت التحريات التي أجرتها مباحث العياط، أن الطفلة ارتكبت الجريمة دفاعًا عن النفس لمنع المجني عليه من التعدي عليها جنسيًا عقب تهديده إياها بسلاح أبيض سكين لإجبارها على معاشرته.

    كانت تحقيقات نيابة العياط كشفت ملابسات ذبح طفلة لسائق ميكروباص داخل المنطقة الجبلية بعد محاولته اغتصابها؛ حيث تبين أنه استدرجها بحجة استرداد هاتف صديقها وحاول التعدي عليها جنسيًا فذبحته ومزقت جسده بـ 13 طعنة وسلمت نفسها إلى قسم الشرطة.

    إعلان

    إعلان

    إعلان