• مايا مرسي: تخصيص الرئيس عامًا للمرأة والتعليم سابقة تاريخية

    02:35 م الخميس 20 يونيو 2019
    مايا مرسي: تخصيص الرئيس عامًا للمرأة والتعليم سابقة تاريخية

    الدكتورة مايا مرسي

    القاهرة- أ ش أ:

    قالت الدكتورة مايا مرسي، رئيس المجلس القومي للمرأة، إن إعلان الرئيس عبد الفتاح السيسي عام 2017 عامًا للمرأة المصرية و2018 لذوي الاحتياجات الخاصة، و2019 للتعليم سابقة تاريخية ودليلًا على القيادة السياسية الواعية.

    وأكدت مرسي - خلال فعاليات المؤتمر الإقليمي حول القضاء على زواج الأطفال وختان الإناث، الذي يُقام تحت رعاية الرئيس عبد الفتاح السيسي، وينظمه المجلس القومي للمرأة بالتعاون مع وزارة الخارجية والمجلس القومي للطفولة والأمومة والاتحاد الأفريقي، بالشراكة مع الاتحاد الأوروبي ومنظمات الأمم المتحدة وهيئة "بلان إنترناشيونال" بمصر- أن مصر تنتهج سياسات تقوم على تمكين الفتيات بالمعلومات والمهارات والدعم، وتثقيف وحشد وتوعية الآباء وأفراد المجتمع، وتحسين وصول الفتيات إلى التعليم عالي الجودة.

    وأضافت مرسي، أن مصر تعمل على تقديم الدعم الاقتصادي والحوافز للفتيات وعائلاتهن وتشجيع القوانين والسياسات الداعمة، ورفع الوعي لتغيير السلوك وإشراك الرجال، والاعتماد على قادة الفكر الديني المتطور لتبديد أسطورة أن ختان الإناث ضرورة دينية وأن زواج البنات في سن صغيرة حماية أو "سترة".

    وتساءلت رئيس المجلس القومي للمرأة، عن مدى إدراك كل أم وأب وهم يقدمون على ارتكاب هذه الممارسات الضارة في حق بناتهن، أنهم يخونون العهد في تحقيق الأمن والأمان لهم، موضحةً أن ختان الإناث يتسبب في العديد من الأضرار والمضاعفات الصحية والمشاكل النفسية للطفلة والمرأة فيما بعد.

    هذا المحتوى من

    Asha

    إعلان

    إعلان

    إعلان