مصراوي داخل قطار مكيف بعد 25 يومًا من تولي "الوزير".. هل تحسنت الخدمة؟

09:00 ص الخميس 04 أبريل 2019

كتب - أسامة عبدالكريم:

أعلنت هيئة السكك الحديدية بدء تطبيق غرامة ركوب القطار دون تذاكر بداية من اليوم أول أبريل.

الغرامات جاءت كالتالي: (10 جنيهات للقطارات المميزة والمطورة - 20 جنيهًا للقطارات المكيفة والإسباني والفرنساوي - 30 جنيهًا للقطارات المكيفة VIP - 5 جنيهات للقطارات خط أبو قير وخط 23 يوليو)، وفقًا لتعليمات المهندس كامل الوزير وزير النقل.

الغرامة لم تكن القرار الأول ولن تكن الأخيرة لوزير النقل، في 11 أغسطس الماضي، سبقها نحو 25 قرارًا وتكليفات لقيادات، سعيًا للوصول إلى منظومة متطورة.

عدسة "مصراوي" استقلت أحد القطارات المكيفة، لمعرفة إثر ذلك على القرارات على المنظومة بعد 25 يومًا قدوم وزير النقل.

فور الإعلان عن تغليظ الغرامة، أًصبح هناك صعوبة بالغة في الحصول على تذكرة، يقول عبد الله أبوالمعارف - أعمال حرة: "الناس فوق بعضها زي علبة السردين"، موضحًا أن الجميع يخشى الغرامة ويريد الحصول على مقعد "كان المفروض قبل الغرامة يتم توفير وزيادة عدد القطارات".

الغرامة لم تحد من الزحام والتكدس، يضيف أبوالمعارف: "زي ما أنت شايف الناس، مش لاقي مكان تحط رجلك بين العربات وحتى داخل العربات، الناس لا بيهمها غرامة ولا غيره عشان معندهاش بديل".

ومن جانبه، يضيف محمود حسنين -عامل- من محافظة سوهاج، إن زيادة الغرامة أشعل أسعار تذاكر القطارات بالسوداء "التذكرة أم 85 جنيه بقت بـ110 جنيه، مع أنها تباع في شباك التذاكر بـ45 جنيه فقط"، في إشارة إلى استغلال تجار السوق السوداء للقرار، مستطردًا: "هم بيحسبوها إنك هتتعرض لغرامة أكبر ومش هتقعد على كرسي يبقى تدفع أكتر وتلاقي مكان تقعد فيه".

ويستكمل محمد حسن -عامل- الحديث: "احنا بنركب القطر سواء حاجزين أو غير حاجزين، لأنها وسيلة النقل الأرخص والأضمن بالنسبة لنا.. يعني أنا لو جالي ظرف طارئ عزاء ولا واجب في البلد هضطر اركب القطر حتى لو ركبت وفضلت واقف".

وأردف: "إحنا مش بنركب رفاهية ولا استخسار.. لا والله.. دا عشان العربيات غالية برا وبيبيعوا فينا ويشتروا، إضافة إلى أن السفر بالسيارة أو الأتوبيس مش مضمون ومعرض للحوادث".

كما اشتكى عدد من الركاب من سوء نظافة القطارات، رغم إعلان الفريق كامل الوزير إطلاق حملة لنظافة القطارت والمحطات، إلا أنهم لم يلحظوا تحسنًا داخل القطارت.

ويوضح محمود حسنين إن الكراسي داخل العربات عفا عليها الزمن "متهالكة جدًا وبايظة" بالإضافة إلى الحمامات "غير الآدمية"، مضيفًا: "متفائلون خيرًا بقدوم الفريق كامل الوزير، ونريد أن نرى تغييرًا ملموسًا على أرض الواقع بقطارات السكة الحديد".

"عدم الانضباط في مواعيد القيام والوصول للقطارات في المواعيد المحددة سلفًا"؛ يقول عبد الله أبو المعارف، ويضيف أن "قطار 1903 موعد وصوله محطة طهطا الساعة 11:20 مساءً، إلا أنه وصل متأخرًا حوالي الساعة 12:30 أي أن مدة التأخير وصلت لأكثر من ساعة، والتخزين في أكثر من محطة، كما وصل أيضًا القطار متأخرًا إلى محطة الجيزة في الساعة 8:30 صباحًا بمعدل تأخير أكثر من ساعتين".

ومن جانبه، قال المهندس رفعت حتاتة رئيس شركة السكك الحديدية للخدمات المتكاملة وأعمال التأمين والنظافة، إن القطارات تخرج من المحطة على مستوى عالي من النظافة، ويتم مراجعتها من مشرفي الهيئة.

وأوضح حتاتة، لمصراوي، أن الركاب غير متعاونين في هذا الأمر، وأثناء سير القطار يلقي الركاب قشر اللب والسجائر وفوارغ الكنازات على الأرض، مؤكدًا أن هناك أحد العمال يمر على العربات لتجميع هذه الأشياء في كيس بلاستيك، ثم بعد ذلك يتم تنظيف القطار عقب وصول الركاب.

وأضاف أنه عقب تطبيق الغرامة سيلتزم الجميع بالحفاظ على نظافة القطارت. فيما أكد مصدر بوزارة النقل، لمصراوي، أن مواجهة السوق السوداء تتم بالتعاون مع شرطة النقل، موضحًا أن الهدف من الغرامة هو تعظيم موارد الهيئة، بعدما علم الوزير يوجود أكثر من 40% من راكبي القطار، لا يدفعون ثمن التذكرة.​

إعلان

إعلان

إعلان