• احتفالية "مصر واليابان.. قلب واحد" لإحياء ذكرى ضحايا تسونامي 2011.. السبت

    09:51 ص الخميس 07 مارس 2019
    احتفالية "مصر واليابان.. قلب واحد" لإحياء ذكرى ضحايا تسونامي 2011.. السبت

    دار الأوبرا المصرية

    القاهرة- أ ش أ:

    تحيي دار الأوبرا المصرية، برئاسة الدكتور مجدي صابر، بالتعاون مع سفارة اليابان بالقاهرة وسفيرها ماساكي نوكي، الذكرى الثامنة لضحايا الزلزال المدمر الذي ضرب شرقي اليابان في مارس 2011، وذلك في حفل بعنوان "مصر واليابان .. قلب واحد"، في الثامنة مساء بعد غد السبت، على المسرح الصغير بالأوبرا.

    يبدأ الحفل بالوقوف دقيقة حداداً على أرواح ضحايا الزلزال، بعدها يلقي السفير الياباني كلمة، يعقبها عدد من الفقرات الفنية التي تضم مجموعة من الأغاني والمؤلفات المصرية واليابانية لطلاب مدارس وجامعات مع فرق متنوعة من البلدين بمشاركة المغنيين: الباص رضا الوكيل، والتينور هشام الجندي، والسوبرانو جيهان فايد، وعازفا البيانو هيثم إبراهيم وإسلام.

    ومن بين الفقرات الفنية: مرثية، بابريكا، طيارة ورق، بلادي يا بلادي، تحيا مصر، بلدتنا الجميلة، الجزيرة، هل تسمع الناس يغنون، كلنا إنسان والزهرة تتفتح.

    يُذكَّر أن زلزال تسونامي 2011 يعد الأعنف في تاريخ اليابان منذ بدء توثيق سجلات الزلازل قبل 140 عاما؛ حيث أسفر عن أكثر من ألف قتيل ومفقود وتدمير مطار سنداي في اليابان وتسجيل أعلى نسبة من الخسائر في الممتلكات إلى جانب تدمير البنية التحتية والمحطات النفطية والنووية، كما أدى إلى رفع مستوى مياه البحر إلى أكثر من 10 أمتار نتيجة كمية المياه الهائلة القادمة من عرض المحيط باتجاه الشاطئ الياباني فيما عرف لاحقا باسم "تسونامي توهوكو".

    هذا المحتوى من

    Asha

    إعلان

    إعلان

    إعلان