• البابا تواضروس الثاني يفتتح أعمال مؤتمر"التراث القبطي بين الأصالة والمعاصرة"

    12:57 م السبت 23 مارس 2019
    البابا تواضروس الثاني يفتتح أعمال مؤتمر"التراث القبطي بين الأصالة والمعاصرة"

    البابا تواضروس

    القاهرة- أ ش أ:
    افتتح قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية بطريرك الكرازة المرقسية، أعمال المؤتمر الدولي الثالث "التراث القبطي بين الأصالة والمعاصرة" بالمركز الثقافي القبطي الأرثوذكسي بالكاتدرائية المرقسية بالعباسية، الذي ينظمه المركز بالاشتراك مع معهد الدراسات القبطية، بحضور الأنبا إرميا الأسقف العام رئيس المركز الثقافي القبطي الأرثوذكسي ومجموعة من أساقفة المجمع المقدس.
    يناقش المؤتمر، الذي يستمر الذي يستمر على مدار ثلاثة أيام، قضايا التراث القبطي، ومن أبرزها موضوعات العمارة القبطية (الفخاريات والقباب والمعمودية) كعنصر معماري والعمارة الديرية وكذلك تأثير الفنون القبطية والإسلامية على الفنون المسيحية ببلاد النوبة وأثر الفنون القبطية على الفنون الإثيوبية.
    ويشتمل برنامج "التراث القبطي بين الأصالة والمعاصرة" على ما يقارب ٨٠ ورقة بحثية إلى جانب ثلاث محاضرات.
    وقال القس بولس حليم المتحدث باسم الكنيسة القبطية الأرثوذكسية - في بيان اليوم - إن قداسة البابا تواضروس الثاني افتتح على هامش أعمال المؤتمر، المعرض الفني للصم وضعاف السمع، والذي يحتوي على مجموعة من اللوحات المرسومة والصور الفوتوغرافية ومجموعة من التماثيل المنحوته، والتي شارك بها الطلبة في المسابقة الفنية للصم وضعاف السمع، والتي أطلقها المركز الثقافي القبطي الأرثوذكسي في ديسمبر الماضى، والتي حازت على المراكز الأولى.
    وأشار القس بولس حليم إلى أن البابا تواضروس الثاني افتتح أيضا المعرض الخاص بالوثائق والصور القديمة التي تؤرخ لتاريخ مدارس الأحد ونشأتها وتطورها على يد القديس الأرشيدياكون حبيب جرجس، تزامنا مع الاحتفالات بمئوية مدارس الأحد، ومعرض الأيقونات الخاص بهيئة تدريس وخريجي معهد الدراسات القبطية والذي ضم مجموعة من الأيقونات القبطية واللوحات الوبرية، كما افتتح معرضا لمقتنيات الراحل الأنبا بيشوي مطران دمياط وكفر الشيخ والبراري ورئيس دير القديسة دميانة ببلقاس، وبعدها تفقد مزار شهداء العصر الحديث والذي يحوي مقتنيات وصور للشهداء.​

    هذا المحتوى من

    إعلان

    إعلان

    إعلان