كتلتان هوائيتان.. الأرصاد تكشف الأسباب الحقيقية وراء التقلبات الجوية الحالية

03:30 م الجمعة 15 مارس 2019
كتلتان هوائيتان.. الأرصاد تكشف الأسباب الحقيقية وراء التقلبات الجوية الحالية

الطقس

كتب- يوسف عفيفي:

كشف الدكتور إبراهيم عطا، رئيس الإدارة المركزية للتحاليل والتنبؤات بهيئة الأرصاد الجوية، عن أسباب الظواهر الجوية المتقلبة التي تتعرض لها البلاد خلال الموسم الجاري، موضحا أن المناخ بوجه عام في مصر متأثر بكتلتين هوائيتين عكس بعضهما تماما "كتلة هواء باردة آتية من شمال البلاد، وأخرى ساخنة آتية من جنوبها".

وتابع: "أي من الكتلتين الهوائيتين، تتغلب على الأخرى، تسود الطقس سواء "بارد أو ساخن" مع الأخذ في الاعتبار إذا كان الهواء يمر على مسطح مائي يتشبع ببخار مياه، ويؤدي لما يعرف بالظواهر المائية "شبورة وضباب وأمطار وسحب بأنواعها المنخفضة والمتوسطة والعالية" أما إذا لم يمر على مسطح مائي، يأتي الهواء جافا ومصحوبًا بنشاط للرياح ويؤدي إلى عواصف ترابية ورملية ورياح بجانب الرمال المثارة أيضا.

وأوضح عطا، لمصراوي، اليوم، أن الفصول الانتقالية تتميز بالتغيرات الحادة والسريعة في درجات الحرارة، متابعا: "ملهاش أمان"، وشهدنا في طقس الأربعاء الماضي حالة من عدم الاستقرار الشديد في حالة الجو اجتاحت الجمهورية بالكامل، ثم رأينا اعتدالًا أمس الخميس ثم انخفاض الحرارة مرة أخرى بعد ارتفاعها، وهي صفات الانتقال من فصل بارد إلى فصل ساخن عبر فصل انتقالي "الربيع"، حيث يلاحظ في اليوم الواحد صفات الفصلين "البارد والساخن".

ونوه إلى أن البلاد متأثرة حاليا بالرياح الشمالية الغربية المصاحبة بالهواء البارد، بجانب استمرار الغيوم الحالية التي تشهدها البلاد والتي تصل لذروتها اليوم الجمعة مع فرص سقوط الأمطار، ويرجع ذلك إلى وجود منخفض جوي، ثم مرتفع جوي ولـد في طبقات الجو العليا أدى إلى برودة الهواء على سطح الأرض لدرجات وصلت لحد الصفر في بعض المناطق، بالإضافة إلى تكون السحب وتحريكها نحو الأرض الساخنة أدت إلى سقوط الأمطار، بجانب أن طبقات الجو العليا تحمل تبريد شديد تؤدي تكاثر السحب على أنحاء الجمهورية.​

إعلان

إعلان

إعلان