وزارة الآثار تشارك في الإجتماع الإقليمي للموزاييك بروما

03:49 م الثلاثاء 12 مارس 2019
وزارة الآثار تشارك في الإجتماع الإقليمي للموزاييك بروما

وزير الآثار

القاهرة- أ ش أ:

شاركت وزارة الآثار في فعاليات الاجتماع الإقليمي لدول حوض البحر المتوسط المهتمين بالموزاييك، والذي أقيم مؤخرًا في العاصمة الإيطالية روما، وذلك للمرة الثالثة على التوالي.

وذكرت الوزارة - في بيان اليوم الثلاثاء - أن الدكتورة إيمان شهاوي مدير الشؤون الأثرية لمركز الموزاييك بالوزارة شاركت في فعاليات المؤتمر، الذي ناقش العديد من المحاور حول الموزاييك في الدول المشاركة ودور التعاون الإقليمي بين الدول وبعضها البعض، حيث بدأت فعاليات الاجتماع بعرض ممثلي الدول المشاركة دور بلادهم في الحفاظ على تراثهم الثقافي من الموزاييك.

وأوضحت أن كلمة مصر في المؤتمر جاءت لتسلط الضوء على أهم ما قامت به وزارة الآثار من أعمال لإنشاء مركز للمعلومات الأثرية وحفظ وصيانة الموزاييك على مر العصور، وعرض أهم ما تملكه من قطع الموزاييك وأهم القطع التي تم عرضها في المتاحف المصرية، وما قامت به الوزارة من إنشاء متحف متخصص للموزاييك هو متحف الموزاييك بالإسكندرية، فضلا عن عرض الخطة المستقبلية للوزارة لاستمرار حفاظها على تراثها وتدريب وتكوين مزيد من فرق العمل المتخصصة.

يذكر أنه شارك في هذا الاجتماع العديد من الممثلين الرسميين لدول حوض البحر المتوسط منها (تونس، والجزائر، وليبيا، وفلسطين، والمغرب، وقبرص ولبنان) وممثلي المنظمات وخبراء دوليين؛ لمناقشة تبادل الخبرات بهدف الحفاظ على هذا الإرث الهام من التراث الثقافي للدول التي تحتوي على موزاييك على مدار 3 أيام متتالية، تم خلالها عرض أهم المشاكل وكيفية التغلب عليها مع الخروج بتوصيات نهائية لسبل التعاون بين الدول وبعضها البعض لخدمة التراث.​

هذا المحتوى من

إعلان

إعلان

إعلان