• أبوالغيط يدعو لتسوية عادلة للقضية الفلسطينية: "لن نقبل الوضع الحالي"

    08:09 م الأحد 24 فبراير 2019
    أبوالغيط يدعو لتسوية عادلة للقضية الفلسطينية: "لن نقبل الوضع الحالي"

    أحمد أبو الغيط، أمين جامعة الدول العربية

    كتب- يوسف عفيفي:

    قال أحمد أبو الغيط، أمين جامعة الدول العربية، إن القضية الفلسطينية في جوهرها سياسية ولن تحل بالمشاريع الاستثمارية والاقتصادية فقط.

    وأضاف أبو الغيط في كلمته بافتتاح القمة العربية الأوروبية بشرم الشيخ: "مازالت قناعتنا في العالم العربي أن تسوية القضية الفلسطينية بصورة عادلة ومستدامة هي الأفضل لوضع المنطقة على وضع الاستقرار والتعاون وكبح جماح التطرف والعنف".

    وتابع أن "قمة اليوم تؤكد أن هناك إجماع بارز على أن حل الدولتين يبقى الصورة الصيغة الوحيدة العقلانية والعملية لتسوية هذا النزاع الذي كلف المنطقة والعالم كثيرا في مزيد من الدماء والخراب".

    وشدد على أن "القضية لن تحل بمجرد إجراءات اقتصادية هنا أو هناك، وعلينا أن نؤكد عدم قبول الوضع الحالي في الأراضي الفسيطية في الاستمرار، وأن نسارع في عملية سياسية تنهي الاحتلال الإسرائيلي وتمسح بتلبية التطلعات المشروعة للفلسطينيين في وطنن مستقل".

    وأكد أن "التحديات الإرهابية والهجرة غير النظامة وتباطئ التنمية الاقتصادية تحتاج الانخراط في بناء شبكات تعاون وتنسيق دائمة عربية وأوربية على تقاسم الأعباء وتحمل كافة الأطراف مسئوليتها، ويظل الإرهاب الآفة الأخطر ويتعين علينا خلق أطر جديدة على التعاون والتنسيق بين دول المجوعتين لحصار الإرهاب والتضييق على جماعته أمنيا وماليا.

    ودعا أبو الغيط للتعامل مع مشكلة الهجرة غير الشرعية، قائلاً: ""مع إدراكنا لظهور الهجرة غير النظامية على الاستقرار في بعض المجتمعات فإن علينا التعامل معها في إطار شامل لا يقتصر فقط على المجال الأمني وإنما يمتد لمعالجة أسبابها، وتظل التنمية الاقتصادية المستدامة السبيل أمثل لتجاوز كافة التحديات على المجالات الطويلة لأمنها بإتاحة فرص كريمة لحياة كريمة لمستقبل واعد أما الشباب خاصة الشباب العربي".

    إعلان

    إعلان

    إعلان