تقرير بريطاني يتوقع "حالة طقس نادرة" على مصر.. والأرصاد: "ليست إعصارًا"

01:47 م الجمعة 25 أكتوبر 2019

كتبت- هدى الشيمي وأسامة علي:

قال مكتب الأرصاد الجوية البريطاني، اليوم الجمعة، إن هناك توقعات بحدوث إعصار مداري يُطلق عليه اسم "ميديكين" وصفه بغير العادي في بعض المناطق في مصر المطلة على البحر المتوسط، ما يُنذر بحدوث عواصف وأمطار غزيرة، وحتى فياضانات ساحلية في تلك المناطق.

وحسب البيان الصادر عن مكتب الأرصاد الجوية البريطاني، ونقلته صحيفة واشنطن بوست الأمريكية، فمن المفترض أن نظام الضغط المنخفض الهجين، المثير للأعاصير المدارية، نادر جداً في منطقة شرق البحر المتوسط.

وأوضحت الأرصاد البريطانية أن نظام الضغط يمتد لمسافة 300 ميل على طول الساحل الشرقي للبحر المتوسط، ويتوقف على مساحة 100 ميل تقريبًا جنوب غرب قبرص، حتى وقت متأخر من ظهر أمس الخميس.

وحسب الأرصاد البريطانية، فإن الإعصار المداري يجمع بين خصائص استوائية وغير استوائية، وربما تشهد المنطقة إعصاراً استوائياً لم تشهد له مثيلًا في منطقة البحر المتوسط.

وفي حالات نادرة، قد يتكون منخفض غير استوائي فوق البحر المتوسط، لتتولد عاصفة لها بعض الخصائص الاستوائية.

وذكرت الأرصاد البريطانية أنه في حالات نادرة جدًا قد يتكون مُنخفض غير استوائي فوق البحر المتوسط، وقد تتولد عاصفة لها بعض الخصائص الاستوائية. وعلى عكس العواصف غير الاستوائية، فإن هذه العواصف تحتاج إلى مركز دافئ، ما يتطلب أن تكون درجة حرارة سطح البحار أكثر دفئًا.

وهذا ما يحدث الآن، إذ أصبحت درجات حرارة المياه شرق البحر المتوسط أعلى من الطبيعي بما يترواح بين 2 إلى 4 درجات في هذا الوقت من العام. وذكرت الأرصاد البريطانية أنه من المتوقع أن تتحول العاصفة وتتجمع فوق منطقة المياه الأكثر دفئًا في البحر المتوسط بأكمله.

ومن جانبه رد محمود شاهين، مدير مركز التحاليل والتنبؤات الجوية بالهيئة العامة للأرصاد، على ما تردد بتعرض البلاد لموجة إعصار قادمة من البحر المتوسط.

وقال "شاهين" لمصراوي، اليوم الجمعة، إن هناك منخفضًا جويًا بالبحر متوسط، يتسبب في سقوط أمطار غزيرة ورعدية على السواحل الشمالية وعلى شمال الدلتا ومدن القناة وشمال ووسط سيناء، بدأت اليوم وتستمر إلى غدٍ السبت.

وأضاف أن الأعاصير لا تتكون في البحر المتوسط إنما تتكون في المحيطات، موضحا أن ما تشهده البلاد منخفض جوي قوي ومتعمق في بعض المناطق، يؤثر حالياً على السواحل الشمالية وشمال الدلتا، ويستمر غدًا في التأثير على شرق البلاد (بورسعيد، دمياط، رفح، العريش، شمال ووسط سيناء)، وينتهي الأحد بأمطار خفيفة على السواحل الشمالية.

ولفت إلى أن الأعاصير عادة ما تكون قوية وعنيفة وتمتد إلى عدة أيام، مشددا أن ما تشهده مصر ليس إعصارًا.

كانت هيئة الأرصاد الجوية أعلنت أنه من المتوقع أن يستمر تكاثر السحب المنخفضة والمتوسطة يصاحبها سقوط الأمطار تكون غزيرة ورعدية أحيانا على السواحل الشمالية ومناطق من الدلتا ومدن القناة، تصل لحد السيول على مناطق من شمال ووسط سيناء، وتكون متوسطة الشدة على القاهرة ومناطق من شمال الصعيد وجنوبا على مدينتي الشلاتين وحلايب.

وناشد مجلس الوزراء، المواطنين عدم التواجد في الأماكن التي بها أمطار غزيرة الجمعة بقدر الإمكان إلا في حالة الضرورة القصوى، وذلك للمتواجدين في محافظات السواحل الشمالية والدلتا ومدن القناة وشمال ووسط سيناء، حرصا على سلامة المواطنين ومنعا للتكدسات المرورية وأيضا لمساعدة الجهات المعنية في إزالة الكميات المتراكمة من المياه بعد سقوط الأمطار.

كورونا.. لحظة بلحظة

كورونا فى مصر

  • 102141

    عدد المصابين

  • 90332

    عدد المتعافين

  • 5787

    عدد الوفيات

كورونا فى العالم

  • 31455818

    عدد المصابين

  • 23068890

    عدد المتعافين

  • 968286

    عدد الوفيات

إعلان

إعلان

  • خدمة الاشعارات

    تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع مصراوي